الرئيسية / المغرب الكبير / الشبكة الأورومتوسطية لحقوق الإنسان تستنكر تضييق الجزائر على الحقوقيين
الانفجار الاجتماعي بالجزائر
نشطاء خلال مظاهرة سابقة بالجزائر

الشبكة الأورومتوسطية لحقوق الإنسان تستنكر تضييق الجزائر على الحقوقيين

أدانت الشبكة الأورو-متوسطية لحقوق الإنسان تضييق السلطات الجزائرية على أنشطة الحقوقيين بالبلاد.

واستنكرت الشبكة التي تضم 80 منظمة حقوقية من أوروبا ومنطقة البحر الأبيض المتوسط تعامل السلطات الجزائرية مع نشطاء جزائريين كانوا سيعقدون اجتماعا بالعاصة يوم السبت الماضي.

واعتبرت الشبكة في بيان لها توقيف النشطاء الجزائريين بأنه استمرار لسياسة المضايقات التي تتبعها السلطات الجزائرية في حق النشطاء والنقابيين المستقلين.

ولفت الشبكة أنظار الهيئات الأوروبية إلى الممارسات التي تقوم بها السلطات الجزائرية، والتي تبدو في نظرها السياسة الوحيدة التي تتبناها السلطة في تعاملها مع المجتمع المدني.

وأضافت الشبكة الأورو-متوسطية أن كون الحادث وقع قبل المصادقة على الدستور الجديد يعد مؤشرا على أن هذا الأخير لن يساهم في بروز مجتمع مدني قوي في الجزائر.

إقرأ أيضا: توقيف 6 نشطاء حقوقيين في الجزائر لمنعهم من عقد اجتماع