مخيمات تندوف على صفيح ساخن بعد مقتل مواطنين على يد الجيش الجزائري

ذكر مصدر مطلع على الوضع داخل مخيمات تندوف أن المخيمات تعيش على صفيح ساخن بعد مقتل مواطنين داخل المخيمات على يد أفراد من الجيش الجزائري مؤخرا. وأضاف المصدر لموقع “مشاهد” أن المخيمات “تعيش حالة من الغليان” و”اصطدامات بين الساكنة وميليشيات البوليساريو” التي وصفها بأنها “تمارس شتى أنواع القمع والحرمان” ضد سكان المخيمات.
وأشار المصدر أن مقتل المواطنين خطري حمدها خندود ومحمد عليين أبيه “خلق استياء أقارب الضحيتين” الذين رفضوا تسليم جثتيهما وطالبوا بإجراء التحريات لتحديد أسباب الوفاة. وطالب السكان كذلك بتدخل البعثة الأممية للصحراء “مينورسو”، من أجل حمايتهم من اعتداءات الجيش الجزائري، يضيف المصدر.
واستطرد المصدر قائلا أن مخيم السمارة يشهد منذ أربعة أياما “اصطداما عنيفا” بين السكان وشرطة البوليساريو، كما تسود حالة من الغضب الشديد سكان منطقة الرابوني بسبب المضايقات من الجانب الجزائري وجبهة البوليساريو.

اقرأ أيضا

الصحراء المغربية

منتدى دولي.. الصحراء المغربية ركيزة أساسية لتعزيز الفضاء الإفريقي الأطلسي والساحلي

أجمع المشاركون في “المنتدى الدولي الأول حول الصحراء المغربية”، الذي انطلقت أشغاله أمس الأربعاء بالداخلة، على أن الصحراء المغربية تعد ركيزة أساسية لدعم وتعزيز الفضاء الإفريقي الأطلسي والساحلي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *