الرئيسية / أحوال الناس / تحسن الرقم الاستدلالي لإنتاج الصناعة التحويلية دون تكرير النفط
الرقم الاستدلالي

تحسن الرقم الاستدلالي لإنتاج الصناعة التحويلية دون تكرير النفط

شهد الرقم الاستدلالي لإنتاج الصناعة التحويلية، باستثناء تكرير البترول، ارتفاعا بنسبة 1,4 في المائة، خلال الفصل الثاني من سنة 2016، مقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2015، حسب المندوبية السامية للتخطيط.

وعزت المندوبية، في مذكرة إخبارية حول الرقم الاستدلالي للإنتاج الصناعي والطاقي والمعدني، خلال الفصل الثاني، من السنة الجارية، هذا التطور أساسا إلى ارتفاع الإنتاج في الصناعة الكيماوية بنسبة 8,6 في المائة، وفي صناعة “الملابس والفرو” ب 6,8 في المائة، وفي صناعة السيارات بنسة 9,8 في المائة.

وأضافت المندوبية، أن هذا الارتفاع يرجع أيضا، إلى زيادة “صناعة المواد المعدنية” بنسبة 6,8 في المائة، و”صناعة النسيج” بـ 3,1 المائة، وفي تحويل “المواد المعدنية”، بنسبة 2,1 في المائة.

من جهة أخرى، سجل الإنتاج في “الصناعات الغذائية”، تراجعا بمعدل 3,5 في المائة، وفي صناعة “منتوجات أخرى غير معدنية”، بـ 4,2 في المائة، وفي “النشر والطباعة” بـ 7,1 في المائة، وفي “صناعة الخشب” بـ 9,1 في المائة، وفي صناعة “الأثاث وصناعات مختلفة” بـ 2.6 في المائة، وفي “صناعة الآلات والتجهيزات، بـ 2,8 في المائة.

كما تراجع الرقم الاستدلالي لإنتاج المعادن، بنسبة 1,8 في المائة، نتيجة الانخفاض المسجل في المنتوجات المختلفة لـ “الصناعات الاستخراجية”، بـ 1,8 في المائة وفي “المعادن الحديدية”، بـ 1,6 في المائة.

وأوضح المصدر ذاته، أنه في ما يخص الرقم الاستدلالي لإنتاج الطاقة الكهربائية، سجل من جهته انخفاضا قدره 2.1 في المائة.