الرئيسية / سلايد شو / القمني: “لا وجود للسياسة في القرآن والتفاسير”
سيد القمني

القمني: “لا وجود للسياسة في القرآن والتفاسير”

  تحدّى الباحث والمفكر المصري سيد محمود القمني الحاضرين ليلة أمس في المكتبة الوطنية في الرباط خلال افتتاح الدورة الأولى لأسبوع يعقوب المنصور الثقافي قائلا” لو كان الله يردي منا إنشاء دولة إسلامية لذكرها في القرآن والحديث”.
وأوضح الباحث المصري، أن القرآن والحديث فصّلا في كل شيء بما فيها التبول والاستنجاء، ولم يذكر البتة الدعوة لإنشاء دولة إسلامية”لا وجود للسياسة لا في الحديث ولا في التفاسير”.
 وأضاف القمني، أن النبي قبل موته شرح للصحابة تفاصيل موته، ولم يخبرهم عن السقيفة واختيار فلاّن أو علاّن، و لم يكلّف أحدا من بعده ولم يرشّح أي خليفة و لم يتحدث عن نظام حكم معيّن.
 في السياق ذاته، أشار القمني، أن نجاح أي دولة لا علاقة له بأي دين من الأديان”بدليل أن من تركوا لنا حضارة وآثارا كانوا وثنيين، أما إذا كانوا يقصدون بالدولة هي طريقة حكم النبي ليثرب فذلك تجمع قبلي وليس دولة””.
وتحدّث بعد ذلك سيد محمود القمني، بسخرية عن من يريدون إنشاء دولة إسلامية عالمية تسود الأرض حين قال” إذا كانوا يريدون إنشاء دولة إسلامية عليهم تصفية المشاكل بين الشيعة والسنة أولا وبين طوائف كل مذهب على حدة”.