الرئيسية / أحوال الناس / الإضراب الوطني..نقابة الصحافة المغربية تتضامن مع المركزيات النقابية
النقابة الوطنية للصحافة المغربية في وقفة سابقة (صورة من الأرشيف)
النقابة الوطنية للصحافة المغربية في وقفة سابقة (صورة من الأرشيف)

الإضراب الوطني..نقابة الصحافة المغربية تتضامن مع المركزيات النقابية

أعلنت  النقابة الوطنية للصحافة المغربية مساندتها المطلقة للحركة النضالية للشغيلة المغربية، وجددت  بمناسبة الإضراب الوطني العام، المقرر ليوم غد الأربعاء،  “تضامنها المطلق مع المركزيات النقابية التي انخرطت في مسلسل نضالي وحدوي دفاعا عن حقوق الشغيلة المغربية. ”

 و استغلت نقابة الصحافيين المغاربة الفرصة، لتذكر بأنها راسلت في منتصف الشهر الماضي قيادات المركزيات النقابية، وثمنت التنسيق القائم بينها لمواجهة التحديات المطروحة على الشغيلة، وأكدت دعمها  للحركة النقابية المغربية ومساندتها الكاملة لنضالاتها، ولنضالات الشغيلة المغربية عموما ولكفاحات مختلف الفئات التواقة للحرية  والكرامة و العدالة الاجتماعية.

للمزيد:لافتة ضخمة تدعو للإضراب العام قرب مقر إقامة بنكيران

وفي ظل هذا التصعيد السائد حاليا،  ناشدت النقابة الوطنية للصحافة، الحكومة المغربية لمراجعة مواقفها، والجلوس حول طاولة حوار حقيقي مع ممثلي الشغيلة، واعتماد مقاربة  تفاوضية إيجابية، ومنتجة “من أجل تسريع الاستجابة لمطالب الشغيلة المشروعة ولانتظارات عموم الجماهير الشعبية”.

روابط ذات صلة:المركزيات النقابية تتفق على يوم 24 فبراير كموعد للإضراب العام

ولم يفت نقابة الصحافيين المغاربة، أن تذكر بأن الحركة النقابية المغربية، ممثلة في المركزيات النقابية ، الاتحاد المغربي للشغل، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، الفيدرالية الديمقراطية للشغل والنقابة الوطنية للتعليم العالي، تخوض غدا إضرابا وطنيا عاما لمدة 24 ساعة، مشيرة إلى أنه  يشمل كل القطاعات والمؤسسات العمومية والخصوصية ومختلف المهن والأنشطة الاقتصادية والتجارية والحرفية والفلاحية والمهن الحرة، ومختلف الأوراش والمحلات الصناعية والتجارية بمختلف فئاتها وأصنافها وأحجامها.