الرئيسية / ثقافة وفن / الموت يغيب الكاتبة الجزائرية آسيا جبار عضو الأكاديمية الفرنسية
جبار

الموت يغيب الكاتبة الجزائرية آسيا جبار عضو الأكاديمية الفرنسية

غيب الموت الكاتبة الجزائرية آسيا جبار، العضو في الأكاديمية الفرنسية، أمس الجمعة ، عن عمر يناهز 78 عاما في أحد مستشفيات باريس، وفق ما أعلنت الإذاعة الجزائرية الرسمية، اليوم السبت.

وقد رشحت جبار للفوز بجائزة نوبل للآداب عام 2009. كما سبق لها أن مارست الإخراج السينمائي.

وتنفيذا لوصيتها، ستوارى الروائية الثرى في مسقط رأسها شرشال (غرب الجزائر) الأسبوع المقبل.

كانت آسيا جبار أول امرأة جزائرية تنتسب إلى دار المعلمين في مدينة باريس عام 1955 م، وأول أستاذة جامعية في الجزائر ما بعد الاستقلال في قسم التاريخ والآداب، وأول كاتبة عربية تفوز عام 2002  بجائزة السلام، التي تمنحها جمعية الناشرين وأصحاب المكتبات الألمانية، وقبلها الكثير من الجوائز الدولية في إيطاليا، الولايات المتحدة وبلجيكا، وفي 16 يونيو 2005 انتخبت بين أعضاء الأكاديمية الفرنسية لتصبح أول عربية وخامس امرأة تدخل الأكاديمية.

كانت جبار بروفسيرة الأدب الفرنكفوني في  جامعة نيويورك.

رحمها الله وأسكنها فسيح جناته، وإنا لله وإنا إليه راجعون.