الرئيسية / أحوال الناس / مروحية الإسعاف تنقذ طفلا رضيعا مريضا بنقله من العيون إلى مراكش
مروحة الإسعاف
المروحية الطبية أثناء الاستعداد لنقل الطفل الرضيع

مروحية الإسعاف تنقذ طفلا رضيعا مريضا بنقله من العيون إلى مراكش

تواصل وزارة الصحة المغربية تسخير مروحية الإسعاف لنقل الحالات الصحية التي تستوجب التدخل العاجل، من أجل ضمان العلاج الفوري.

في هذا الصدد، أعلنت الوزارة المذكورة، أنه تم بعد زوال أمس الخميس نقل رضيع، عمره شهران، يعاني ضيقا تنفسيا حادا، بواسطة المروحية الطبية للوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش التابعة للمديرية الجهوية للصحة بالعيون، إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، مرفوقا بطاقم طبي وشبه طبي مختص في طب المستعجلات والكوارث، نظرا لمضاعفات حالته الصحية.

وأوضح بلاغ تلقى موقع ” مشاهد24″ نسخة منه، أن هذه العملية قد تمت بنجاح، بفضل التنسيق بين مصلحة المساعدة الطبية المستعجلة وخدمة المصلحة المتنقلة للمستعجلات والإنعاش SAMU-  SMUR   لكل  من العيون والمركز الاستشفائي الجامعي بمراكش والذي شمل النقل والاستقبال مما أثر إيجابا على تحمل تنقل هذه الحالة الحرجة.

وقال نفس المصدر، إن هذا التدخل الاستعجالي للمروحية الطبية للوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش التابعة للمديرية الجهوية للصحة بالعيون، والذي وصل إلى 49 تدخلا طبيا استعجاليا، كان له أثرا إيجابيا على التكفل بمثل هذه الحالات الطبية الحرجة، كما أنه ساهم في إنقاذ حياة العديد من المواطنات والمواطنين، وكذلك المواليد حديثي الولادة المتواجدين بهذه المناطق النائية والصعبة الولوج بالأقاليم الجنوبية للمملكة .

إحدى عمليات الإنقاذ بواسطة مروحية جهة طنجة تطوان الحسيمة

يذكر أيضا أنه قد تم أيضا زوال  أمس الأول نقل سيدة، عمرها36 سنة، تعاني اضطرابات خطيرة في وظيفة القلب بواسطة المروحية الطبية التابعة للوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش بالمديرية الجهوية للصحة طنجة تطوان الحسيمة، من مستشفى ابو القاسم الزهراوي بوزان الىالمستشفى الجهوي بتطوان، مرفوقةبطاقم طبي وشبه طبي متخصص في طب المستعجلات والكوارث.

بلاغ لوزارة الصحة أشار الى أن هذه السيدة كانت قد ولجت قسم المستعجلات بمستشفى ابو القاسم الزهراوي بوزان،وهي تعاني اضطرابات خطيرة في وظيفة القلب،وتبين للطاقم الطبي بعد الكشوفات الأولية أنها أعراض تتوافق مع الرجفان الأذيني، فتمت العناية المستعجلة بها على هذا الأساس في وحدة العناية المركزة، لكن خطورة الحالة الصحية ونظرا لعدم توفر قسم مختص في علاج أمراض القلب والشرايين، فقد تم ربط الاتصال بمصلحة المساعدة الطبية المستعجلة لنقلها الى المستشفى الجهوي سانية الرمل بتطوان.

ولدى وصولها الى مطار سانية الرمل بتطوان، وجدت في انتظارها فريق طبي وشبه طبي تابع لمصلحة المساعدة الطبية المستعجلة لعمالة تطوان الذي رافقها إلى مستشفى سانية الرمل قصد الاستشفاء وتلقي العلاجات المختصة الضرورية.