الرئيسية / المغرب الكبير / تقرير حقوقي: “ثلث الجزائريين يعيشون تحت خط الفقر”
ثلث الجزائريين
تقرير حقوقي يؤكد تدهور الأحوال المعيشية

تقرير حقوقي: “ثلث الجزائريين يعيشون تحت خط الفقر”

أكد تقرير حقوقي أن ثلث الجزائريين يعيشون تحت خط الفقر في الوقت الذي تسود فيه المخاوف من تدهور الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المرتبطة بالأزمة النفطية.

وأوضحت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان يوم أمس الإثنين أن ثلث الجزائريين يعشون تحت خط الفقر ويواجهون ظروفا صعبة.

وأشار التقرير، الذي تم نشره تزامنا مع اليوم العالمي للقضاء على الفقر، إلى 35 بالمئة من الجزائريين يعيشون بأقل من 1.24 دولار في اليوم.

وأضاف تقرير رابطة حقوق الإنسان الجزائرية أن تراجع أسعار النفط أثر على المستوى المعيشي للسكان حيث أكد 93 بالمئة ممن شملتهم الدراسة أن وضعيتهم الاقتصادية كانت أفضل قبل تراجع أسعار النفط.

وتشكل المحروقات 95 بالمئة من صادرات الجزائر وتساهم بثلثي عائدات الميزانية ما يجعل الاقتصاد الوطني للبلاد مرهونا بتقلبات أسعار النفط دوليا.

وحذرت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان من أن القدرة الشرائية للجزائرية انهارت خاصة في ظل الارتفاع الذي شهدته أسعار المواد الأساسية.

وانتقد تقرير المنظمة الحقوقية الفوارق الطبقية الشاسعة في البلاد حيث أكدت أن 10 بالمئة من السكان يسيطرون على 80 بالمئة من الثروة، وهو ما اعتبرته الرابطة أمرا “مقلقا”.

وزاد تقرير المنظمة على ذلك بالقول إن الطبقة المتوسطة في الجزائر صارت اليوم مهددة وأن الفقر بات يزحف اليوم على المدن والحواضر بعد أن كان متمركزا بشكل كبير في القرى والبوادي.

للمزيد: آمال كبيرة معلقة على مؤتمر “تونس 2020” لتحريك عجلة الاقتصاد التونسي