الرئيسية / صوت وصورة / شكّت بطبيب الأسنان فصوّرت لتكتشف ماذا يفعل بابنتها.. لن تصدقوا ماذا فعل!

شكّت بطبيب الأسنان فصوّرت لتكتشف ماذا يفعل بابنتها.. لن تصدقوا ماذا فعل!

ساورت سيدة أميركية شكوك حول “وحشية” طبيب أسنان يعالج ابنتها بسبب الظروف المقلقة التي تشوب “عيادة الرعب” خاصته.

وأخذت براندي موتلي ابنتها الصغيرة التي تبلغ من العمر 6 سنوات إلى عيادة طبيب الأسنان والجراح هوارد شنايدر (78 عاماً) في جاكسون فيل في فلوريدا بالولايات المتحدة الأميركية، من أجل قلع أحد أسنان الطفلة، ولكن الطبيب طلب منها الانتظار خارجاً وألّا ترافق ابنتها، الأمر غير المعتاد عند اصطحاب الأطفال إلى طبيب الأسنان.

وخرجت الطفلة بعد ذلك ملطخة بالدم بعد اقتلاع 7 من أسنانها الأمامية، وفي حالة يرثى لها أدّت الى نقلها الى قسم الطوارئ في المستشفى.

وتعرض نحو 1000 مريض للإساءة على يد هذا الطبيب الذي ينكر الاتهامات الموجهة اليه، ما دفع الأهالي الى التظاهر ضده، واذارة القضية مجدداً ضده بعدما اثاروها قبل نحو عام كما يظهر التقرير