بائس يبحث عن مأوى في السجن

طلب الإسباني غوستو ماركيز، 60 عاماً، من مأمور سجن «الور إرمن دي لا توري» في ملقة، أن يسمح له بدخول السجن؛ لعدم رغبته في ارتكاب أي جرائم، لكنه في الحقيقة يبحث عن مأوى، لشعوره بالوحدة الشديدة، ومعاناته مشاكل صحية خطرة، ولكن المأمور رفض طلبه.

والتقطت وسائل الإعلام الإسبانية بعض الصور لماركيز وهو يقف على باب السجن حاملاً لافتة كتب عليها «أرغب في دخول السجن». وقال ماركيز: «السجن هو أفضل خيار لرجل في مثل سني يعاني السرطان والاكتئاب والقلق ومشاكل في القلب، ويعيش وحيداً».

اقرأ أيضا

تلتقي بابنتها بعد 22 عاماَ من الفراق.. ما القصة؟

بعد 22 عاماً من الفراق، تحقق حلم أم أمريكية بلقاء ابنتها التي اضطرت إلى عرضها …