الرئيسية / سياسة / سابقة في المغرب…كولونيل يرفض مصافحة والية القنيطرة لأنها إمرأة
4097c75a2ae44c9ffa12ddb6154d2815

سابقة في المغرب…كولونيل يرفض مصافحة والية القنيطرة لأنها إمرأة

واقعة استثنائية في تاريخ الإدارة الترابية بالمغرب، فقد رفض مسؤول جهوي بالقوات المساعدة برتبة ” كولونيل”، مصافحة والية القنيطرة الجديدة، والتي هي أول إمراة تتولى هذا المنصب في تاريخ المغرب، زينب العدوي، حسب مانشرته يومية ” أخبار اليوم” في عددها الصادر اليوم الأربعاء.
وزير الداخلية، محمد حصاد، كشف أمس في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، اتخاذ قرار بمعاقبة المسؤول المذكور، باعتباره إساءة إلى الوالية الجديدة.
وجاء إعلان الوزيرة للقرار، ردا على سؤال لفريق الأصالة والمعاصرة، طرحه النائب أحمد التهامي، مستنكرا صدور هذا السلوك من موظف في الإدارة ضد سيدة.
وكان النائب المذكور ، قد قال “إن المسار الذي اتخذه تعامل بعض المسؤولين الكبار مع السيدة العدوي والي جهة القنيطرة الغرب اشراردة بني حسن لا يطمئن أو يبشر بالخير على مستقبل بلادنا”، وفق بيان تلقى موقع ” مشاهد” نسخة منه.
وأضاف السيد التهامي خلال تعقيب إضافي داخل الجلسة العامة للأسئلة الشفوية أمس  الثلاثاء بمجلس النواب، “أن المسار والأشواط التي قطعتها بلادنا في مجال حقوق النساء وتعزيز مكانتهن، وفي مجال المساواة وتكريم المرأة لا يليق ،ومثل هذه التصرفات، من طرف مسؤولين كبار كوزراء قاطعوا أول دورة لمجلس الجهة الذي ترأسته السيدة الوالي”، دون أن يسميهم تحديدا.
وبعدما ثمن السيد التهامي مبادرة تعيين أول امرأة على رأس ولاية جهة الغرب اشراردة بني حسن، تأسف عما اعتبره  “استمرار بعض العقليات المتحجرة التي رفضت مصافحة السيدة الوالي”، في إشارة إلى المسؤول الجهوي بالقوات المساعدة.