الرئيسية / سياسة / هل يكون ولد محمد لغظف هو سفير موريتانيا الجديد في الرباط؟
d56b7782b262689933b8cf58bdc53169

هل يكون ولد محمد لغظف هو سفير موريتانيا الجديد في الرباط؟

بدأت التكهنات تشير مؤخرا، وبقوة، إلى أن رئيس الجمهورية الموريتانية، محمد ولد عبد العزيز، قد يختار  من بين عدد من الأسماء المرشحة لتولي منصب سفير نواكشوط الجديد في الرباط، السيد مولاي  ولد محمد لغظف، الوزير الأول سابقا، للقيام بهذه  المأمورية الدبلوماسية، في فترة تسعى فيها الجارة الموريتانية إلى تقوية علاقاتها مع الرباط، بعد الفتور الذي دب إليها في السنوات الأخيرة.
 وتتحدث بعض المصادر عن كون  الرئيس الموريتاني، الذي أعيد انتخابه رئيساً على موريتانيا في انتخابات 21 يونيو الماضي  ، ربما فاتح لغظف في الموضوع، مشيرة إلى أن هذا الأخير طلب مهلة للتفكير  قبل اتخاذ القرار .
يشار إلى أن لغظف يعتبر شخصية بارزة في العلاقات الدولية بين موريتانيا والدول الأوروبية والإفريقية، كما سبق له أن عمل سفيرا فوق العادة لنواكشوط في العاصمة البلجيكية بروكسيل والاتحاد الأوربي عام 2006.
وتناقلت  مواقع  الكترونية مؤخرا  حديثا للرئيس الموريتاني، قال فيه إن السبب الرئيسي في تأخره في تعيين سفير جديد لنواكشوط بالرباط هو “البحث عن الشخص المناسب” الذي يكون له الأهمية “الموازية لقيمة المنصب الكبير بالنسبة لموريتانيا”.
فهل يكون لغظف هو الشخص المناسب؟ سؤال سوف تجيب عنه الأيام القليلة المقبلة.