الرئيسية / سياسة / مسؤول كبير بالبوليساريو يتعرض لهجوم من طرف الساكنة بمخيمات تندوف
85d14795d4e713f51ea274818ac8a0a6

مسؤول كبير بالبوليساريو يتعرض لهجوم من طرف الساكنة بمخيمات تندوف

تعرض  مقر ولاية مخيم العيون بجبهة البوليساريو  لهجوم شامل من قبل مجموعة كبيرة من ساكنة الولاية.
وقد تعرض والي المخيم المدعو حما ولد البونية إلى الضرب المبرح، وأصيب بجروح متفرقة، وتم إحراق مقر الولاية وكافة مرافقها الإدارية، حسب بيان من منتدى دعم مؤيدي الحكم الذاتي، تلقى موقع ” مشاهد” نسخة منه.
وقد جاء هجوم ساكنة مخيم العيون على الولاية بعدما قام الوالي بتدمير محل تجاري في ملكية شخص ينتمي إلى قبيلة الركيبات الجنحة، الذي تعرض للإهانة الشديدة والاحتقار من طرف الوالي الذي يقود حملة شرسة ضد ساكنة المخيم، ومعروف بطشه وتجبره بين الساكنة ومعاملاته اللامسؤولة.
الساكنة لم تعد تطيق تصرفات “ولد البونية “، وكثفت تعاونها من أجل صده والوقوف في وجهه، وأعطت بذلك درسا غير مسبوق لقيادة البوليساريو ، وفق المصدر ذاته، بأن أوان دفاع الصحراويين عن كرامتهم قد آن، وأنهم لن يصبروا بعد اليوم على تحكم البوليساريو وغطرستها وإهانتها للصحراويين.
يذكر أن مخيم ولاية العيون يعرف منذ الحادث إنزالا أمنيا كثيفا في محاولة لمواجهة تمرد الساكنة وقمع المظاهرات الاحتجاجية المرتقبة .