الرئيسية / عالم المرأة / زيت الزيتون والمكسرات لحماية الذاكرة من الخرف
201505131043222

زيت الزيتون والمكسرات لحماية الذاكرة من الخرف

اقترح باحثون من إسبانيا تناول زيت الزيتون البكر الممتاز والمكسرات لتفادي مشاكل الإدراك والذاكرة التي تحدث عند التقدم في العمر، حيث أظهرت تجارب سريرية نشرتها مجلة “جاما” للطب الباطني تأثير الدهون الجيدة التي تحتويها هذه المصادر الغذائية على الصحة الذهنية، وصحة القلب للأشخاص بعد سن 67 عاماً.

وتعتبر المكسرات وزيت الزيتون من أهم عناصر الحمية الغذائية للبحر المتوسط، مع تناول الأسماك والخضروات والحبوب.

تساعد الدهون الجيدة الموجودة في زيت الزيتون والمكسرات على تحسين مستويات الكولسترول في الدم، وتجنب أمراض القلب والشرايين.

توفر المكسرات والخضروات مجموعة متنوعة من مضادات الأكسدة التي تحارب الإجهاد التأكسدي، والذي يحدث نتيجة عدم قدرة الجسم على إزالة السموم. ويُعتَقد أن الإجهاد التأكسدي يلعب دوراً في عملية التدهور المعرفي والخرف التي تحدث عند التقدم في العمر.

تشير تقارير طبية عديدة إلى أن الإجهاد التأكسدي يضعف الأوعية الدموية، وأن حمية البحر المتوسط يمكنها أن تبطيء الآثار السلبية له ومنها الخرف عند التقدم في العمر.

اعتمدت الدراسة الإسبانية الجديدة على متابعة النظام الغذائي لـ 334 شخصاً لمدة 4 سنوات، أعمارهم تزيد عن 67 عاماً. تم تقسيم المشاركين إلى مجموعتين تناولت إحداهما زيت الزيتون والمسكرات بشكل متواتر ضمن النظام الغذائي.

بينت النتائج أن 7 بالمائة فقط من المشاركين في المجموعة الأولى التي تناولت المكسرات وزيت الزيتون تعرضوا لمشاكل الضعف الإدراكي، بينما أصيب 12 بالمائة من المشاركين ضمن المجموعة الثانية بالمشاكل نفسها.

لاحظ الباحثون أن درجة الإصابة بالضعف الإدراكي ضمن المجموعة الثانية التي لم تتناول زيت الزيتون والمكسرات كانت أشد، وأن تدهور الوظائف المعرفية كان أكثر، ووصل إلى صعوبة حفظ الأسماء وتذكرها.