الرئيسية / دولي / مظاهرات فلسطينية حاشدة للتنديد بالجرائم الإسرائيلية
القدس

مظاهرات فلسطينية حاشدة للتنديد بالجرائم الإسرائيلية

خرج الآلاف من فلسطينيي الأراضي المحتلة عام 1948، اليوم الثلاثاء في مظاهرة تنديدا بالانتهاكات التي يمارسها الجيش الإسرائيلي في كل من القدس والضفة الغربية وقطاع غزة، والتي أودت بحياة أزيد من 30 فلسطينيا. ورفع المتظاهرون في بلدة سخنين الأعلام الفلسطينية، معبرين عن استنكارهم للاعتداءات التي يتعرض لها الشباب الفلسطيني منذ مطلع شهر أكتوبر الجاري. وهتف المتظاهرون الذين قدر عددهم بالآلاف بشعارات منددة بما يحصل في الأراضي الفلسطينية.

وأشار رئيس بلدية سخنين، أن عدد المتظاهرين فاق 40 ألفا، مضيفا أن المظاهرة كانت ناجحة بكل المقاييس، على اعتبار أنها أظهرت روح التضامن بين أبناء الشعب الفلسطيني.

ولم تكن هذه المظاهرة الأولى من نوعها منذ اندلاع المواجهات بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي، حيث سبق وخرج فلسطينيو 48 في مظاهرات خلال الأسبوع المنصرم، في كل من الناصرة وكفر قاسم ويافا، ما دفع سلطات الاحتلال إلى شن موجة اعتقالات في صفوف الشباب الفلسطيني، كان معظمهم من القاصرين.

هذا ووجهت الشرطة الإسرائيلية مجموعة من التهم إلى معتقليها من الفلسطينيين، خاصة القاصرين، حيث أدانتهم برشق الحجارة والإخلال بالنظام.

وفي سياق متصل، أدانت عدد من المؤسسات الدولية على رأسها الأمم المتحدة حوادث القتل التي ينفذها الجنود الإسرائيليون والمستوطنون في حق الفلسطينيين في القدس والضفة الغربية.

ووصفت السلطة الفلسطينية حوادث القتل، والتي راح ضحيتها 30 فلسطينيا على الأقل منذ اندلاع المواجهات مع الجيش الإسرائيلي، بـ “إعدامات ميدانية” في حق الشعب الفلسطيني. وأكدت منظمة التحرير الفلسطينية على لسان أمين سرها، صائب عريقات، أن إسرائيل تنهج أسلوب الإعدامات الميدانية في حق الفلسطينيين.

إقرأ أيضا:مقتل خمسة فلسطينيين في الاشتباكات مع الجيش الإسرائيلي

وأضافت المنظمة أن الجيش الإسرائيلي بات يستند إلى حجج واهية من أجل قتل الشباب الفلسطيني، في إشارة إلى حادث مقتل الشاب الفلسطيني الذي اتهمته الشرطة الإسرائيلية بمحاولة طعن مستوطنين يهود في مستوطنة “بسغات زئيف” بالقدس المحتلة، الأمر الذي نفته عائلته وشهود عيان.