الرئيسية / المغرب الكبير / وزارة الدفاع الفرنسية تتعهد بتعويض كل ضحايا التجارب النووية في الجزائر
large

وزارة الدفاع الفرنسية تتعهد بتعويض كل ضحايا التجارب النووية في الجزائر

أكد كاتب الدولة لدى وزير الدفاع الفرنسي المكلف بقدامى المحاربين والذاكرة جان مارك تودشيني اليوم السبت أن زيارته إلى الجزائر تندرج ضمن مسعى “الصداقة والإحترام” والسهر على مواصلة التطرق الى “الذاكرة المشتركة للبلدين” المدعوان إلى “التوجه معا نحوالمستقبل”.
وفي حديث خص به وكالة الأنباء الجزائرية، أوضح السيد تودشيني الذي يشرع ابتداء من غد الأحد في زيارة إلى الجزائر قائلا “زيارتي تندرج ضمن مسعى الصداقة والإحترام والسهر على مواصلة التطرق الى ذاكرتنا المشتركة بهدوء ووضوح حتى نتوجه معا وأحسن نحوالمستقبل”.
وبعد أن دعا الجزائر وفرنسا إلى عيش “تاريخهما المشترك” سوية أوضح المسؤول الفرنسي أن “الأمر لا يتعلق ب “تجاوز القضايا الذاكرية” بل يجب أن نعيش بشكل أفضل تاريخنا الذي مهما فعلنا فنحن نتقاسمه”.
وأكد السيد تودشيني الذي يجري “رحلة ذاكرة إلى الجزائر” أن “المرة الأولى” التي تتوجه فيها سلطة وزارية فرنسية إلى سطيف لوضع باقة من الزهور على قبر بوزيد سعال أول ضحية جزائرية لمجازر سطيف وقالمة وخراطة.
وأشار إلى أنه سيتوجه يوم الأحد مع السيد طيب زيتوني وزير المجاهدين (الجزائري) أمام النصب التذكاري لبوزيد سعال مضيفا “اعتقد أن ذلك يعد أول التفاتة لنا أولمن سبقنا حول عمل الذاكرة. ذلك ليس بالأمر السهل وأود أن يكون هناك تعاون إضافي بين الوزارتين”.
وأضاف أن “هذا الأحد ستضم الكلمة للفعل لأول مرة وهوما يترجم فعلا ترحم فرنسا على الضحايا واعترافها بما عانوه من ويلات”.
واسترسل المسؤول الفرنسي قائلا أنها “التفاتة “قوية” و”جد ملموسة” عشية الذكرى السبعين لأحداث 8 مايو1945 في سياق الزيارة التي قام بها الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إلى الجزائر في ديسمبر 2012.