الرئيسية / رياضة / فيغو يدخل سباق الفيفا ويهدد بقاء بلاتر
figou

فيغو يدخل سباق الفيفا ويهدد بقاء بلاتر

أعلن جناح البرتغال وريال مدريد سابقا لويس فيغو ترشحه لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا، لينضم الى قائمة المرشحين المنافسين لرئيس الفيفا جوزيف بلاتر، الى جانب دافيد جينيولا والأمير الأردني علي بن الحسين والفرنسي جيروم تشامبين والهولندي مايكل فان براغ.
وأصبح بقاء بلاتر صعب في الولاية المقبلة، بسبب قوة المرشحين المنافسين، خصوصا اللاعبين السابقين كل من فيغو وجينيولا، الشيء الذي يبرز ان هناك نوايا من الاوربيين للاطاحة ببلاتر من الفيفا، بالاضافة الى الامير حسني الذي يتوفر على دعم كبير من قبل الاتحاد الآسيوي.
وقال فيغو عن ترشحه للمنصب: “كرة القدم أعطتني الكثير، وأريد أن أرد جزءا من هذا العطاء للعبة. أهتم بسمعة الفيفا، ولا تعجبني حاليا. كرة القدم تستحق أفضل من ذلك. ورأيت صورة الفيفا في تدهور خلال السنوات الأخيرة”.
وأضاف: “عندما أتحدث إلى لاعبي، أو مديري، أو رؤساء اتحادات كرة القدم، يتفق الجميع على أنه يجب فعل شيء ما للعبة”.
ولعب فيغو 127 مباراة لصالح منتخب البرتغال. كما حقق أثناء وجوده في ريال مدريد الفوز بدوري أبطال أوروبا عام 2002.
كذلك فاز بجائزة الكرة الذهبية عام 2000، وجائزة الفيفا لأفضل لاعب في العالم عام 2001.
وفي عام 2000، أثار فيغو الكثير من الجدل بعد انتقاله من برشلونة إلى منافسه ريال مدريد، في صفقة بلغت قيمتها 37 مليون جنيه استرليني.