الرئيسية / سياسة / التلميذة المغربية التي صفق لها الملك محمد السادس تتحدث الريفية وتحلم بأن تصير طبيبة
a9b1f74bff37869dabe944deaf78e917

التلميذة المغربية التي صفق لها الملك محمد السادس تتحدث الريفية وتحلم بأن تصير طبيبة

خصصت يومية ” الأخبار” موضوعها الرئيسي في الصفحة الأولى لعددها الصادر غدا الجمعة  لقصة التلميذة المغربية، مريم بورحيل، التي صفق لها الملك محمد السادس، أمس، قبل توشيحها بمناسبة عيد العرش.، وهي الفتاة التي أسالت قبل شهر فقط  كثيرا من مداد الصحف الفرنسية وتحدثت عنها القنوات والإذاعات الفرنسية.
وأضافت اليومية، ان  الرئيس الفرنسي «فرونسوا هولاند» استقبلها، وقال لها إنها مفخرة للفرنسيين. استقبلتها أيضا الوزيرة الفرنسية من أصول مغربية نجاة بلقاسم. وكانت خاتمة المسك حين استقبلها الملك محمد السادس أمس بمناسبة احتفالات عيد العرش وصفق لها ووشحها بوسام الاستحقاق الوطني من الدرجة الأولى.
هي مريم بورحيل المغربية التي أدهشت الفرنسيين بنقطتها العالية في الباكلوريا. 21 على 20 معدل استثنائي حصلت عليه التلميذة بعد مجهودات ومثابرة. قالت إن حلمها هو أن تصبح طبيبة وأن تقدم للمرضى خدمة إنسانية، موضحة أنها تتحدث باللهجة الريفية وتحتفظ بذكريات جميلة عن بلدها المغرب.
وحين سئلت: لماذا اختارت الطب بالذات؟ ردت بأن الطب عمل إنساني، وهو حلم كان يراودها منذ الصغر.