الرئيسية / سياسة / ” قصر المؤتمرات” يختفي من قلب العاصمة الرباط
f5e30ee45ae1404f8a101acc64d74001

” قصر المؤتمرات” يختفي من قلب العاصمة الرباط

تفجرت فضيحة في الرباط تتعلق باختفاء قصر للمؤتمرات من قلب العاصمة السياسية للمملكة المغربية، بعد أن نبت فندق من خمس نجوم فوق أرض في ملكية البلدية.
وحسب الوثائق، التي قالت يومية ” المساء” في عددها الصادر غدا الاثنين، إنها حصلت عليها، فإن البلدية سلمت سنة 1979 وعاء عقاريا في وسط الرباط، مساحته 2927 مترا مربعا، وتساوي قيمته الحالية ما يفوق أربعة مليارات سنتيم،  من أجل بناء فندق، على أساس أن يقوم المستفيد ببناء قصر بلدي للمؤتمرات، على جزء من هذا العقار ليسلم لاحقا للمجلس البلدي، لكن مسار العقد المبرم عرف تطورات مثيرة، تستدعي وفق مصادر مطلعة، فتح تحقيق لكشف ملابساتها، بعد أن انفلت القصر البلدي من يد البلدية.
وحسب مصادر تابعت مختلف مراحل هذا الملف، فقد بني الفندق بطابق إضافي خارج القانون، وخارج التصميم المحدد له، وكذا ضوابط التعمير  المتعلقة بالمنطقة، ورغم ذلك، فقد تمت تسوية وضعيته بطريقة تطرح الكثير من علامات الاستفهام، بحكم طبيعة الأشخاص الذين  تدخلوا ومارسوا ضغوطات من أجل طي هذا الملف بسرعة، وعدم تطبيق القانون بهدم الطابق الإضافي، قبل أن يتحول إلى قصر المؤتمرات الموعود إلى ملحق للفندق مخصص لاحتضان الندوات وأنشطة الأحزاب والجمعيات، مقابل مبالغ مالية سمينة تذهب مباشرة إلى الحسابات البنكية للفندق.