الرئيسية / عالم المرأة / حقائق عن الغضب وتأثيره على الصحة
100df95bbd9b152cae7b06a631b12efe

حقائق عن الغضب وتأثيره على الصحة

 

الغضب هو شعور يسيطر على الأشخاص عندما لا تجري الأمور كما يخططون لها أو كما يريدونها، لكن هناك في الواقع بعض الحقائق عن الغضب ترتبط بالصحة والعادات الاجتماعية لا بد من التعرف عليها، ومنها:

قد يكون غضبك ناتجاً من أغرب الأمور: يصف الكثيرون الغضب بأنّه شعور ناتج من رد فعل لسلوك الآخرين الوقح أو المزعج. إلّا أنّ حقيقة هذه المشاعر قد تكون أكثر تعقيداً في بعض الأحيان، إذ يمكن للظروف غير المريحة أن تسبّب الغضب حتّى لأكثر الناس هدوءاً، ومن الأسباب الغريبة المسبّبة للغضب إليك التالي: الجوع، الطقس الحار، الأوجاع والآلام، الجفاف، كون الشخص أعسر، وغيرها.

الغضب يؤثّر سلباً على صحتك: وفقاً للدراسات، يزيد احتمال الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية عند الأشخاص سريعي الغضب.

الغضب يختلف بين المرأة والرجل: غالباً ما يُنظر إلى الغضب على أنّه شعور ذكوري لذلك يتمّ تعليم كلّ من الإناث والذكور طرقاً مختلفة لإدارة الغضب؛ إذ يميل الرجال إلى التعبير عن غضبهم جسدياً ما لا نجده غالباً عند النساء. وكبالغين، يعدّ الرجال أكثر عرضة للتعبير عن غضبهم جسدياً وبعدائية واندفاع، أمّا النساء فيجدن صعوبة أكبر في التعبير عن غضبهنّ فيملن إلى الشعور بالاستياء لفترة أطول من الجنس الآخر.

الغضب أمر طبيعي إلى حدّ ما: الغضب هو أحد المشاعر الإنسانية الأساسية التي تعدّ مجرد استجابة لحالات غير طبيعية أو خطرة، لذلك لا يمكن تصنيفه كشعور “سيّئ” أو “جيّد”، ولكن ما قد تجهلينه هو أنّ الطريقة التي تتفاعلين من خلالها مع مسبّب الغضب هو الذي يجعله حالة “سيّئة” غير طبيعية أو حالة عادية، إذاً أنت التي تحدّدين الصفة التي تناسب هذا الشعور.