الرئيسية / عالم المرأة / 6 خرافات عن الدورة الشهرية يجب تصحيحها
الدورة الشهرية

6 خرافات عن الدورة الشهرية يجب تصحيحها

تسود بين النساء والفتيات معتقدات خاطئة حول الدورة الشهرية، ناتجة عن قلة الثقافة والعادات الموروثة، والشعور بالحرج من السؤال حول هذا الموضوع، ناهيك عن زيارة الطبيب عند حدوث أية أعراض غير طبيعية مرافقة للدورة الشهيرة.

ويقدم موقع ميديكال دايلي الطبي، مجموعة من الخرافات التي تناقلتها الأجيال حول الدورة الشهرية، وهي بعيدة كل البعد عن الواقع العملي والحقائق العلمية الموثقة.

1- السباحة أثناء الدورة تجذب أسماك القرش
تبحث أسماك القرش عن ضحاياها في الماء، وهي قادرة على الشعور بالسوائل التي تخرج من الحيوانات أو البشر وفي مقدمتها الدم من مسافات بعيدة، وفي إطار بحثها عن الأسماك الميتة يمكن أن تشعر بوجود الدم، إلا أنها لا تهاجم بشكل مباشر كما يحدث في الأفلام، والقول بأن السباحة أثناء الدورة الشهرية يمكن أن تجذب أسماك القرشأمر غاية في السخافة.

2- الماء الساخن يزيد تدفق الدورة الشهرية
أكدت الأبحاث والدراسات، أن المياه الساخنة والحرارة بشكل عام لا تؤثر على كمية الدم التي تتدفق أثناء الدورة الشهرية، إلا أن الاستحمام بالمياه الساخنة ينشط الدورة الدموية، ويساعد ذلك النساء اللواتي يعانين من بعض التقلصات، وينصح بإضافة الملح للماء الساخن للحصول على أفضل النتائج.

3- الحمل غير ممكن أثناء الدورة الشهرية
من الأخطاء الشائعة بين النساء، الاعتقاد بأن الحمل غير ممكن أثناء وبعد الدورة الشهرية بشكل مباشر، إلا أن الحيوانات المنوية للرجل، قادرة على العيش لمدة 48 ساعة، لذلك فإن الوقاية من الحمل تعتمد بشكل أساسي على معرفة دورة الإباضة، واستخدام وسائل منع الحمل الآمنة.

4- تجنب التمارين الرياضية
تساعد التمارين الرياضية أثناء الدورة الشهرية، على علاج التقلصات شأنها في ذلك شأن المياه الساخنة، كما أنها تعمل على إنتاج مواد كيماوية تخفف من الألم، والحالة الوحيدة التي ينصح فيها بترك التمارين الرياضية هي عسر أو غزارة الطمث.

5- متلازمة ما قبل الدورة الشهرية
يسبب نقص المعادن وعدم انتظام الهرمونات، ما يعرف بمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية، ولا يوجد أية أسباب نفسية لهذه الحالة، ولتجنب أو التخفيف منها ينصح بتناول مكملات المغنيزيوم لمدة ثلاثة أيام قبل موعد الدورة الشهرية.

6- لا تحتاج النساء للدورة الشهرية
انتشرت في الأسواق في السنوات الأخيرة، بعض الأنواع من الحبوب تمنع حدوث الإباضة، وتجعل الدورة الشهريةتتكرر عدداً قليلاً من المرات في السنة، إلا أن هذه الحبوب تعرض المرأة للإصابة بالعقم، بالإضافة إلى العديد من الأعراض الجانبية الأخرى الناتجة عن خلل كبير في عمل الهرمونات.