الرئيسية / دولي / إحباط محاولة اغتيال كانت تستهدف الرئيس الشيشاني
رمضان-قادروف

إحباط محاولة اغتيال كانت تستهدف الرئيس الشيشاني

تمكنت الأجهزة الأمنية الشيشانية اليوم الثلاثاء، من إحباط عملية اغتيال كانت تستهدف رئيس الجمهورية رمضان قادروف.

وحسب ما نقلته قناة “غروزني” الشيشانية، نجحت عناصر الأمن في اعتقال مجموعة من الأفراد ينحدرون من مدينة أرغون كانوا يخططون لاغتيال الرئيس قادروف.

وجاء إحباط محاولة الاغتيال نتيجة لمعلومات استخباراتية محلية تفيد بتخطيط مجموعة من الشباب لاغتيال رئيس البلاد، والذين تأثروا بأحد مروجي الفكر “الداعشي” المتطرف في الشيشان.

ومن جهته، أكد الرئيس قادروف الخبر عبر صفحته الرسمية على موقع “إنستغرام” الإلكتروني، مشيرا إلى أنه التقى المجموعة التي تضم 20 شابا، وصفح عنهم من أجل منحهم فرصة جديدة لتصحيح سلوكهم.

وأضاف الرئيس الشيشاني أن المجموعة كانت متأثرة بفكر تنظيم “الدولة الإسلامية” المتطرف، في الوقت الذي لم تكن لديهم أدنى فكرة عن شخصية زعيم داعش، مشيرا إلى أنهم أعلنوا توبتهم.

وأكد قادروف أن تأثر الشباب بإيديولوجية “داعش” المتطرفة كان نتيجة لأفكار بعض العناصر “ناقصة الكفاءة” التي حاولت زرع الكره في قلوب الشباب واعتباره عدوا رئيسيا.

واستمر اللقاء الذي جمع قادروف ومجموعة الشباب وذويهم نحو 5 ساعات، حيث أكد هؤلاء دعمهم للرئيس الشيشاني ولموقفهم، مشددين على ضرورة فرض المراقبة المشددة على أبنائهم من أجل حمايتهم من الأفكار المتطرفة التي تروج لها بعض العناصر الموالية للتنظيم الإرهابي.

إقرأ أيضا:داعشيون يروجون خبر اغتيال الشيشاني وبوادر انشقاق في صفوفهم