الرئيسية / المغرب الكبير / توقيف 18 شخصا وتسجيل أزيد من أربعين جريحا في أحداث العنف بولاية غرداية الجزائرية
5980715b801df1303a970c241ae65db1

توقيف 18 شخصا وتسجيل أزيد من أربعين جريحا في أحداث العنف بولاية غرداية الجزائرية

تم توقيف 18 شخصا مشتبه في مشاركتهم في المواجهات التي عرفتها منطقة بريان بولاية غرداية ليلة الاثنين ويوم الثلاثاء سيحالون في القريب العاجل أمام الجهات القضائية المختصة وفقا لما ذكره والي غرداية السيد عبد الحكيم شاطر. وأسفرت المواجهات التي اشتعلت  شرارتها بمنطقة بريان (45 شمال غرداية ) في اليوم الأول من عيد الفطرعن تسجيل 44 جريحا من ضمنهم 33 من قوات مكافحة الشغب كما أوضحه الوالي مؤكدا أن أحد الأعوان أصيب على مستوى العين ونقل إلى المؤسسة الإستشفائية المتخصصة بورقلة في حالة صحية وصفت بالخطيرة . وتميزت المواجهات التي اندلعت بين الشباب بالرشق بالحجارة واستعمال الزجاجات الحارقة أتبعه إضرام النار في  21 منزلا وثلاثة محلات تجارية ومركبتين تابعتين لمؤسسة سونلغاز وبمرافق عمومية -كما أضاف والي غرداية. وشدد الوالي في تدخله أمام الأعيان وممثلي المجتمع المدني بغرداية على أن “الدولة عازمة على تطبيق القانون ضد مثيري أعمال الشغب وأولئك الذين يحاولون ضرب التماسك الاجتماعي بالمنطقة”. وتسببت هذه الأحداث أيضا في شل حركة المرور على مستوى الطريق الوطني رقم 1 الذي يربط بين شمال وجنوب الوطن. وتبدو واضحة أعمال التخريب والتكسير التي طالت العديد من الممتلكات الحضرية عاكسة بذلك صور الخراب الذي تعرضت له بريان كما لوحظ بعين المكان.    ودفعت هذه الوضعية بقوات الأمن إلى تدعيم صفوفها باستقدام تعزيزات من ولايات مجاورة حيث تدخلت باستعمال الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتخاصمين وإعادة فرض النظام بالمنطقة حيث يسود حاليا الهدوء الحذر. وشرع أمس الأربعاء في عملية تنظيف على مستوى الطريق الوطني رقم 1 لمحو آثار هذه الأحداث المؤسفة كما ذكرت  مصالح مديرية الأشغال العمومية.