هل ترد الحكومة على العمودي بإنشاء مصفاة بديلة ل”سامير”؟

قاربت مدة توقف نشاط مصفاة شركة ”سامير” الأربعة أشهر، والمفاوضات بين الحكومة وبين المليارير المساهم الرئيسي فيها حسين العمودي وصلت إلى نفق مسدود، حيث قرر هذا الأخير مقاضاة المغرب بالمحاكم الدولية، فتعددت التساؤلات حول المسار الذي ستنهجه الحكومة لتدبير هذا الملف من أجل تأمين احتياج المملكة من الذهب الأسود.

عبد القادر اعمارة وزير الطاقة والمعادن، قدم جوابا واضحا على كل هذه التساؤلات وكشف في لقاء نظمته أسبوعية ”لافي إيكو” أن الحكومة تعتزم إنشاء مصفاة بديلة بمنطقة الجرف الأصفر ضواحي مدينة الجديدة.

عمارة--528x415

وأوضح اعمارة أن اعتماد المغرب على مصفاة واحدة لتكرير البترول، لم يعد خيارا مجديا سواء على المستوى التقني أو المالي، لذلك تخطط الحكومة لإنشاء مصفاة جديدة أكثر فعالية وبأقل تكلفة.

وأبرز وزير الطاقة في الوقت ذاته أن الحكومة اقتنعت بأن إنشاء وحدة التصفية الجديدة سيريحها على المدى القريب والمتوسط، وبالتالي قررت المضي قدما في هذا المشروع والاستثمار فيه، بدل ضخ مليارات الدراهم في إنقاذ بنية تحتية صارت هشة وتعاني عددا من المشاكل الهيكلية.

إقرأ أيضا: أزمة ”لاسامير”..الحكومة متشبثة بموقفها وهذا ماقررته

اقرأ أيضا

مزور يضع خطوات الحكومة لتطوير السيادة الرقمية للمملكة

أكد رياض مزور وزير الصناعة والتجارة على خطة الحكومة، في تطوير السيادة الرقمية. وأوضح مزور …

تنزيل التزامات الاتفاق الاجتماعي لأبريل يسائل الحكومة

بعد مرور شهر على الإعلان عن اتفاق جولة أبريل من الحوار الاجتماعي، تواجه الحكومة، امتحان تنزيل التزاماته، خصوصا ما يتعلق بالمخرجات التشريعية.

بسبب ارتفاع الأسعار.. مطالب نقابية للحكومة بفتح حوار اجتماعي جديد

استفسرت نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب الحكومة، عن الزيادة في سعر غاز البوتان. وتساءلت نقابة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *