السعداني ل”مشاهد24″:”بحال بحال” تهدف التحسيس ضد الميز العنصري

منعت السلطات الأمنية في مدينة طنجة عرض مسرحية “بحال بحال “، التي  تطرح مشكل الميز العنصري ضد المهاجرين الأفارقة جنوب الصحراء.

أوضح عادل السعداني المنسّق العام لجمعية جذور ل”مشاهد24″، أن العرض المسرحي الذي كان مقرّرا عرضه  مرّتين اثنتين في مدينة طنجة مُنع للمرة الثانية بعد المنع في مدينة الرباط الأسبوع الماضي، بعدما عُرض في كل من مدينتي الدار البيضاء و صفرو في وقت سابق.

وأضاف السعداني، أن المسرحية هدفها تحسيس المواطنين المغاربة بمشكل الميز العنصري ضد المهاجرين الأفارقة القادمين من جنوب الصحراء، في قالب ثقافي فنّي  يتحدّث عن مشاكل المجتمع باستعمال فنّ الحلقة، ويمنح الفرصة للجمهور الحاضر الصعود إلى خشبة المسرح و مناقشة الموضوع في عملية أخذ وعطاءبما يُطلق عليه “مسرح المحكور”.

تتضمّن مسرحية “بحال بحال”، ثلاثة مشاهد، يتحدّث الأول عن شاب إفريقي  ينتظر مرور سيارة أجرة، و مشهد ثاني  يُظهر امرأة إفريقية حامل و تنتظر وضع مولودها في أحد المستشفيات، فيما يُبرز المشهد الثالث فتاة من إحدى الدول الإفريقية جنوب الصحراء تريد التسجيل في أحد المدارس العمومية.

السعداني شدّد القول، أن الفضاء العمومي مفتوح أمام الفاعلين الثقافيين و الفنانين و منظمات المجتمع المدني، بدون معيقات أو عراقيل لتقريب الفنّ من المواطنين و فتح أبواب الحوار بطرق سلسة حول القضايا المجتمعية المهمة، وتحسيس الجمهور بالمشاكل التي تعيشها تلك الأقلية وتكسير الأحكام المسبقة المرتبطة بالميز العنصري عبر مسرح الشارع.

اقرأ أيضا

الرباط تحتضن معرض العقار “سكن إكسبو”

يحتضن فضاء محج الرياض بمدينة الرباط، في الفترة الممتدة مابين 6 و9 يونيو الجاري، معرض العقار "سكن إكسبو"، وذلك تحت شعار "لتحقيق تطوير أفضل لقطاع العقار بالمغرب، ولخلق جسر بين المشترين والمنعشين العقاريين".

الملك محمد السادس يترأس مجلسا وزاريا

ترأس الملك محمد السادس، اليوم السبت بالقصر الملكي بالدار البيضاء مجلسا وزاريا، خصص للمصادقة على التوجهات الاستراتيجية للسياسة المساهماتية للدولة، ومشروع قانون تنظيمي، وعدد من مشاريع المراسيم التي تهم المجال العسكري، إضافة إلى تعيينات في المناصب العليا.

Aminux

“أمينوكس” يرد على حملة مقاطعة حفله بموازين

رد الفنان المغربي أمين التمري، الشهير فنيا بلقب “أمينوكس”، على حملة مقاطعة حفل فني سيحييه …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *