الرئيسية / سلايد شو / ولد الرشيد القيادي بحزب الاستقلال يُحاصر من طرف أنصار العنصر بالداخلة!
Capture

ولد الرشيد القيادي بحزب الاستقلال يُحاصر من طرف أنصار العنصر بالداخلة!

علم مشاهد24 من مصادر عليمة، أن حمدي ولد الرشيد، القيادي بحزب الاستقلال قد حوصر ليلة أمس الأحد، بأحد الفنادق بمدينة الداخلة، من طرف مجموعة من الأعضاء المنتمين لحزب الحركة الشعبية التابعين لقبيلة ولاد دليم.

وحسب المصادر ذاتها، فإن ولد الرشيد حل أمس الأحد بمدينة الداخلة لتشكيل مكتب الغرفة الفلاحية، بعد أن نجح في استقطاب عدد من الأعضاء لحزب الاستقلال، وهو ما أثار غضب زعيم الحركة الشعبية في المنطقة التي ينتمي إليها ولد الرشيد، تقول مصادرنا.

وأفادت مصادرنا، أن سلطات العيون حاصرت عشرات السيارات، أصحابها ينتمون إلى قبيلة الركيبات، التي يتحدر منها ولد الرشيد، والتي حاولت الانتقال إلى مدينة الداخلة لدعم القيادي بحزب الاستقلال.

إقرأ أيضا: ولد الرشيد: الصحراء أقوى وأصلح ضمن المغرب وهو الخيار الأقرب للسكان