الرئيسية / سياسة / تنظيم نقابي جديد يرفض مقترحات الحكومة المغربية بشأن اصلاح أنظمة التقاعد
783e6d950f7c282ff9ad3e305474e054

تنظيم نقابي جديد يرفض مقترحات الحكومة المغربية بشأن اصلاح أنظمة التقاعد

اجتمعت السكرتارية الوطنية للاتحاد المغربي للشغل ــ التوجه الديمقراطي ـ  في دورتها الأسبوعية العادية أمس  بالرباط؛ وبعد التداول حول مستجدات الأوضاع النقابية على ضوء الأوضاع العامة وطنيا، قررت رفض مقترحات الحكومة المغربية بشأن حل أزمة الصندوق المغربي للتقاعد الواردة في المشروع المقدم للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي.
وأضافت السكرتارية في بيان لها، تلقى موقع ” مشاهد” نسخة منه، أنها تعتبر   المقترحات الحكومية، بمثابة إجهاز على مكتسبات الموظفين في مجال التقاعد.
ودعت السكرتارية الوطنية إلى عقد اجتماع لأعـضاء اللجنة الإدارية المنتسبين للاتحاد المغربي للشغل ــ التوجه الديمقراطي ـ  يوم الجمعة 5 شتنبر القادم على الساعة الثالثة بعد الزوال بالرباط لتدارس الأوضاع النقابية والتنظيمية .
وكانت ثلاث مركزيات نقابية، هي الاتحاد المغربي للشغل، والكونفيدرالية الديمقراطية والفيدرالية الديمقراطية للشغل، قد رفعت مذكرة إلى الحكومة، تعبر فيها عن موقفها من الاقتراح الرامي إلى إصلاح أنظمة التقاعد، عبر الرفع من سن التقاعد إلى سن الثاني والستين من عمر الموظف، بدلا من سن 60 سنة المعمول بها حاليا.
ودعت المذكرة النقابية  الحكومة إلى تجاوز ماأسمته “النظرة المحاسباتية الضيقة المعتمدة من طرف الحكومات السابقة والحكومة الحالية، واعتماد المقاربة ذات البعد الاقتصادي والاجتماعي لولوج زمن الإصلاح الشامل لمنظومة التقاعد.“