الرئيسية / سلايد شو / في لقائهما الثاني..شباط والفاسي يسيران معا نحو الطي النهائي للخلاف
حميد شباط وعبد الواحد الفاسي خلال المؤتمر الأخير للحزب
حميد شباط وعبد الواحد الفاسي خلال المؤتمر الأخير للحزب

في لقائهما الثاني..شباط والفاسي يسيران معا نحو الطي النهائي للخلاف

أسفر اللقاء الثاني الذي جمع أمس الاثنين، بين حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، وعبد الواحد الفاسي، المنسق الوطني لجمعية ” تيار  لا هوادة”، عن تقارب في وجهات النظر، بشأن معالجة بعض الأمور التي كانت عالقة، وتستوجب التصحيح.

وقال مصدر مطلع، في تصريح لموقع ” مشاهد 24″، إن أجواء اللقاء بين الطرفين، كانت إيجابية ومشجعة، وتدفع في اتجاه الطي النهائي للخلاف السابق، والبحث عن نقط التقارب عوض التباعد.

للمزيد:مصدر من ” بلا هوادة” ل” مشاهد24″: لقاء 11 يناير سيحدد العلاقة مع شباط

وأضاف المتحدث ذاته، والذي رفض الكشف عن اسمه، أن النقطة الأساسية التي استحوذت على جدول الأعمال، هي التحضير لتخليد ذكرى 11 يناير، باعتبارها ذات بعد وطني أكثر منها حزبي.

واستنادا لنفس المصدر، فإن تخليد هذه الذكرى، سوف يكون تحت شعار ” الوحدة”، بحضور أعضاء مجلس الرئاسة، مما يعطي للمناسبة أهميتها، ” كانطلاقة جديدة نحو المستقبل”، على حد تعبيره.

إقرأ أيضا:هل تعيد الانتخابات الفاسي لحزب الاستقلال؟

وأكد المتحدث ذاته، أن التصور السائد الآن لدى الطرفين، “هو العمل الجماعي  من أجل أن يستعيد أعرق حزب في المغرب قوته وعافيته للانصراف لخدمة المصلحة العامة للبلاد، في أفق الانتخابات التشريعية المقبلة.”

وفي جواب له عن سؤال عما إذا كان اللقاء بين شباط والفاسي والحاضرين معهما قد تطرق إلى الشروع في التحضير للمؤتمر الوطني القادم للحزب، نفى المصدر  أن يكون هناك أي حديث يهم هذا الموضوع، معتبرا أن ذلك قد يكون محور  نقاش في فرصة أخرى بعد مرور ذكرى 11 يناير.