الرئيسية / بانوراما / بلدة إسبانية تعطي حقوقا كاملة للقطط والكلاب
قطط-مشاهد24

بلدة إسبانية تعطي حقوقا كاملة للقطط والكلاب

اتخدت بلدة إسبانية صغيرة قرارا  بتمتع القطط والكلاب بنفس الحقوق التي بتمتع بها البشر.

ويبلغ عدد سكان بلدة “تريغويروس ديل فالي” الإسبانية، 330 نسمة فقط. وقد اتخذ سكان هذه البلدة قرارا ينص على أن القطط والكلاب لها نفس الحقوق التي يتمتع بها البشر بعد أن صوتوا بالإجماع على هذا القرار.

وتقع هذه البلدة في مقاطعة بلد الوليد الإسبانية وتشتهر بقلعتها الأثرية وحبها للحيوانات. وصرح عمدة البلدة “بيدرو بيريز إسينوزا” بأن هذا القرار يعتبر خطوة صحيحة ورائدة يجب أن تتبعها جميع المدن الإسبانية. وبعد صدور نتائج التصويت على هذا القرار أكد العمدة على التزامه واحترامه لرغبات سكان البلدة.

المزيد: قرية اسبانية بالمجان لمن يعيد إحياءها من جديد

وأضاف العمدة بأن القطط والكلاب تعيش بيننا منذ أكثر من 1000 عام وأنه كعمدة للبلدة يمثل هذه الحيوانات بالإضافة إلى البشر. غير أن تفاصيل هذا القرار لم تعرف بعد، ويعود السبب الرئيسي وراء التصويت لصالح هذا القرار هو لعبة مصارعة الثيران التي تعتبر لعبة مشهورة في إسبانيا، والتي تلقى الكثير من الانتقاد من قبل المدافعين عن حقوق الحيوان.

وبعد هذا القرار منعت السلطات المحلية في البلدة أي فعل يؤدي إلى تعذيب أو موت الحيوانات وخاصة الثيران. ويذكر بأن مقاطعة كاتالونيا أصبحت أول مقاطعة في إسبانيا تؤيد منع لعبة مصارعة الثيران. بينما  يصر محبي مصارعة الثيران على أن هذه اللعبة جزء هام من التراث الإسباني ولا يمكن التخلي عنها بحسب صحيفة الدايلي ميل البريطانية.