الرئيسية / بانوراما / ابتسمت للعدسة فضحكت الدنيا لها..
9998628075

ابتسمت للعدسة فضحكت الدنيا لها..

هي التجسيد الحقيقي لمعنى “اضحك الصورة تطلع حلوة” فالعجوز الفيتنامية “بيو أكسونج” 75 عاما تبدلت حياتها كلها بسبب صورة حلوة ابتسمت فيها للعدسة، التقطها لها المصور الفرنسي “ريهان” فتغيرت حياتها بعدها، وأصبحت أيقونة لفيتنام كلها حول العالم.
القصة تبدأ قبل 6 شهور، حينما زار المصور الفرنسي الشهير بالصدفة فيتنام قبل 6 شهور، وكان مجرد سائح وقتها، حيث قابل تلك العجوز الجميلة على مركبها القديم والتقط هذه الصورة وعلى ملامحها كل تجاعيد وشقي العالم، فالتقط صورتها ووعدها وقتها بأنه لو اشتهر كتابه ونجح فسوف يشترى لها قاربا جديدا.
وبالفعل ما هي 6 شهور ونشر المصور الفرنسي كتابه الذي نجح نجاحا مدويا وحقق شهرة غير مسبوقة له، وملايين من الأرباح حول العالم، فقرر المصور الفرنسي أن يفي بالوعد ويعود مرة أخرى للسيدة التي غيرت حياته، ليغير حياتها هي الأخرى ويشتري قاربا جديدا لها كما وعدها، وتبدأ العجوز الجميلة وهى في هذا السن حياة جميلة بسبب صورة التقطتها بالصدفة.

المزيد: بسبب صورته العجوز اليوناني يتلقى مساعدات مالية سخية