الرئيسية / عالم المرأة / اخسري المزيد من وزنك بالرضاعة الطبيعية
الرضاعة-الطبيعية1

اخسري المزيد من وزنك بالرضاعة الطبيعية

خسارة الوزن المكتسب وقت الحمل من مصادر القلق لدى الأمهات الجدد، خاصة عندما يشهدن بطء فقدان الكيلوجرامات التي تم اكتسابها على الرغم من اتباع نظام غذائي صحي وممارسة النشاط البدني والمشي. لذلك تتساءل بعض الأمهات هل تساعد الرضاعة الطبيعية على فقدان الوزن؟

حليب الأم هو الغذاء الأفضل للرضيع، من ناحية أخرى من المحتمل أن تفقد الأم بعض الوزن المكتسب عقب الولادة إذا كانت ترضع صغيرها. سوف يكون معظم هذا الوزن المفقود من السوائل، لأن جسم الأم لا يستطيع البدء في فقدان الدهون قبل مرور أسبوعين على الولادة

المزيد: 7 أطعمة ضرورية للأم في فترة الرضاعة الطبيعية.

يستغرق فقدان الوزن بعد الولادة ما بين 10 و12 شهرا، وربما فترة أطول في بعض الأحيان.

تحتاج المرأة تناول أطعمة توفر لجسمها ما لا يقل عن 1800 سعرة حرارية يوميا لدعم متطلبات الجسم والحفاظ على إنتاج حليب الثدي بمعدل طبيعي. وعادة تحرق المرأة حوالي 500 سعرة حرارية من إنتاج الحليب يوميا، لكن يختلف معدل حرق السعرات الإجمالي من امرأة لأخرى حسب معدل إنتاج الحليب والحركة والنشاط، ويؤثر ذلك على وتيرة فقدان الوزن التي تختلف من امرأة لأخرى.

ممارسة التمارين الرياضية المنتظمة بمعدل 3 مرات أسبوعيا على الأقل عامل مساعد على فقدان الوزن، كذلك إذا اتبعت خطة غذائية قد تجدين نتائج أفضل وأسرع في فقدان الوزن.

لا ينبغي للأم المرضعة تناول أغذية تحتوي على 1500 سعرة حرارية أثناء الرضاعة، يمثل ذلك المعدل نقصا لا يلبي احتياجات إنتاج الحليب والتخلص من السموم.

كذلك لا ينبغي فقدان الوزن بمعدل كبير، فإذا كنت تفقدين 750 غراما كل أسبوع خلال الأسابيع الـ 6 الأولى من الرضاعة الطبيعية ينبغي عليك الحذر وزيادة مدخلات جسمك من السعرات الحرارية للحفاظ على إمدادات الحليب الطبيعي عند معدل جيد.

المزيد: 10 نصائح لرجيم صحي أثناء الرضاعة الطبيعية