الرئيسية / عالم المرأة / كوب ونصف من الفول للقضاء على الكوليسترول
6-jpg_150611

كوب ونصف من الفول للقضاء على الكوليسترول

تعرف على أهم الأسباب التي تميز الفول عن غيره في تخفيض نسبة الكوليسترول:
– يعد الفول من البقوليات الغنية بالألياف، وخاصة الألياف القابلة للذوبان، التي تساعد على تخفيض مستوى جسيمات البروتينات المنخفضة الكثافة LDL، أو “الكوليسترول السيئ” والدهون الثلاثية الموجودة في الدم.
– كما أن الفول يعد مصدرًا جيدًا للنشا المقاوم، الذي يساعد على تخفيض مستوى الكوليسترول في الدم.
– يحتوي الفول أيضًا على نبات الفيتوسترولس، الذي يساعد بدوره في تخفيض مستويات الكوليسترول في جسمك.
– الجدير بالذكر أن الفول من البقوليات الخالية تمامًا من الكوليسترول.
– كما أن الفول من البقوليات الخالية من الدهون غير المشبّعة أو المتحولة، التي تؤدي إلى رفع مستوى الكوليسترول في الدم ومستويات الدهون الثلاثية.

3-jpg_150611
وأثبت العديد من الدراسات البحثية أن تناول نصف كوب فقط من الفول المطهوّ يوميًا لمدة شهرين، يساعد على تخفيض مستوى الكوليسترول في الدم بنسبة 20 نقطة!
الجدير بالذكر أنه إذا كان الفول جزءا من نظام غذائي يتضمن أطعمة معينة تساعد على تخفيض الكوليسترول، فإن هذا النظام يساعد في تخفيض جسيمات البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة LDL أو “الكوليسترول السيئ” بنفس الكفاءة التي تقوم بها أدوية الستاتين المخفضة للكوليسترول.
وهل تصدق أنه مع انخفاض مستوى الكوليسترول في جسمك، بتناول نصف كوب من الفول يوميًا، يساعدك على التخلص من مشكلة الغازات؛ فقد أثبتت الأبحاث أن مشكلة الغازات ستختفي خلال أسبوعين أو أربعة أسابيع تقريبًا مع تناول نفس الكمية من الفول يوميًا.
تعرف على أهم الأسباب التي تميز الفول عن غيره في تخفيض نسبة الكوليسترول:
– يعد الفول من البقوليات الغنية بالألياف، وخاصة الألياف القابلة للذوبان، التي تساعد على تخفيض مستوى جسيمات البروتينات المنخفضة الكثافة LDL، أو “الكوليسترول السيئ” والدهون الثلاثية الموجودة في الدم.
– كما أن الفول يعد مصدرًا جيدًا للنشا المقاوم، الذي يساعد على تخفيض مستوى الكوليسترول في الدم.
– الجدير بالذكر أن الفول من البقوليات الخالية تمامًا من الكوليسترول.
– كما أن الفول من البقوليات الخالية من الدهون غير المشبّعة أو المتحولة، التي تؤدي إلى رفع مستوى الكوليسترول في الدم ومستويات الدهون الثلاثية.

أسباب تجعل الفول من أهم الأطعمة التي تحميك من أمراض القلب:
– الفول من البقوليات الغنية بفيتامين B، وحمض الفوليك، الذي يساعد على خفض مستوى الحمض الأميني، الذي يتعلق بمخاطر الإصابة بأمراض القلب ويدمر خلايا الدم.
– الفول من الأطعمة الغنية بالماغنيسيوم، الذي يساعد في تنظيم ضربات القلب.
– كما أن الفول يحتوي على البوتاسيوم، الذي يساعد في تخفيض مستوى ضغط الدم، ليقلل من مخاطر الإصابة بالأزمات القلبية.

كيف تقي نفسك من الكوليسترول السيئ؟ ما عليك سوى تناول من 1:2 كوب من الفول يوميًا بكل أنواعه وأشكاله، ولسهولة تحضيره بطريقة لذيذة، يمكنك إضافة القليل من السلطة الخضراء إليه، والفلفل الحارّ، أو تحضيره مع حساء الفول والمكرونة أو الأطعمة الشرقية. كما يمكن تناوله أيضًا مع الفاهيتا أو التاكو أو وضعه داخل لفائف البوريتو المكسيكية أو الخبز المصنوع من الذرة أو وضعه على طبق الأرز أو البطاطس المشوية. يفضل تحضير أشهى أطباق ووجبات الفول ووضعها كأطباق جانبية على مائدة الطعام للاستفادة القصوى منه في كل وجبة.
استبدل اللحوم بالفول للقضاء على الكوليسترول! هل لديك رغبة في التخلص من الكوليسترول بشكل سريع من خلال تناول الفول؟ إذن، ننصحك باستبدال اللحوم بكوب ونصف الكوب من الفول يوميًا، ولعل السبب في ذلك هو تناول وجبات صحية خالية من اللحوم تمامًا، واختيار الفول بدلًا من اللحوم يرجع إلى أنه وسيلة رائعة جدًا للحصول على البروتينات اللازمة دون اللجوء إلى تناول اللحوم التي تحتوي على الدهون المشبعة والدهون المتحولة التي تزيد من مستويات الكوليسترول في الدم وتجعلك عرضة للإصابة بأمراض القلب.
وأخيرًا.. يمكنك أن تقي نفسك من أمراض عديدة – يتسبب فيها ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم- بأطعمة مفيدة وصحية من خلال اتباع بعض الأنظمة الغذائية غير المكلفة التي تحتوي على الفول بدلًا من الاستسلام للمرض واللجوء إلى الأدوية والعقاقير المضرة لبدنك.