الرئيسية / دولي / أوباما يسعى لحظر مراكز معالجة المثليين والمتحولين جنسيا
أوباما

أوباما يسعى لحظر مراكز معالجة المثليين والمتحولين جنسيا

وجه الرئيس الأمريكي انتقادات لمراكز العلاج النفسي بالولايات المتحدة والتي تسعى إلى “تصحيح” الميولات الجنسية عند المثليين والمتحولين جنسيا.
وجاءت انتقادات أوباما لهاته عبر بيان له تضامنا مع عريضة إليكترونية تدعو إلى حظر هاته المراكز.
وأطلقت العريضة قبل حوالي 3 أشهر بعد إقدام فتاة متحولة جنسيا، واسمها ليلا ألكورن، على الانتحار بسبب ما قالت إنه سوء المعاملة التي تعرضت لها.
وألقت ألكورن بنفسها أمام تحت عجلات جرافة مخلفة رسالة أوضحت فيها أن سبب إقدامها على الانتحار هو إرغام والديها لها على الخضوع لحصص “للمعالجة” من مثليتها.
وقال بيان الرئيس الأمريكي إنه يشاطر موقعي العريضة “قلقهم بخصوص الآثار المدمرة التي قد تلحق بحياة الشباب المتحولين جنسيا والمثليين وثنائي الميول الجنسي”.
وأضاف البيان “كجزء من التزامنا بحماية الشباب الأمريكي فإن الإدارة الأمريكية تدعم الجهود الرامية إلى حظر مراكز علاج المثليين غير البالغين”.