الرئيسية / دولي / قوات الأسد استخدمت البراميل المتفجرة في مئات المناطق
Syria civilians

قوات الأسد استخدمت البراميل المتفجرة في مئات المناطق

ذكر تقرير لمنظمة “هيومان رايتس واتش” العاملة في مجال حقوق الإنسان أن قوات نظام الرئيس السوري بشار الأسد استخدمت البراميل المتفجرة في مئات المناطق داخل سوريا.
وأشار التقرير إلى أنه تم توثيق استخدام البراميل المتفجرة في حلب ودرعة، وهما محافظتين تشهدان معارك ضارية منذ بداية الثورة السورية عام 2011.
ويأتي هذا التقرير ليفند التصريحات التي سبق وأدلى بها الرئيس بشار الأسد ونفى فيها استخدام قواته للبراميل المتفجرة.
وأوضحت “هيومان رايتس واتش” أنها استعانت بصور الأقمار الاصطناعية وإفادات شهود عيان وصورا فوتوغرافية ومقاطع فيديو من أجل تحديد 450 منطقة بلدة وقرية في درعة وأكثر من 1000 مكان بحلب تم استهدافها بأسلحة مختلفة من بينها البراميل المتفجرة.
هذا وانتقد نديم حوري، نائب مديرة برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمنظمة هيومان رايتس واتش، عجز مجلس الأمن الدولي عن وقف نظام بشار الأسد من قصف المناطق المدنية مما تسبب في مقتل وتشريد المدنيين.
ويشير التقرير إلى أن حالات القصف بالبراميل المتفجرة التي تم رصدها تمت ما بين فبراير 2014 ويناير 2015، مع العلم أنه خلال هذه الفترة تم تبني القرار الأممي رقم 2139 الذي طالب بوقف القصف العشوائي للمناطق المدنية من طرف كل أطراف الصراع في سوريا.