الرئيسية / دولي / الولايات المتحدة..ترامب يصوب بندقية اتهاماته صوب المسلمين من جديد!!
التعافي من دونالد ترامب
المرشح الجمهوري دونالد ترامب

الولايات المتحدة..ترامب يصوب بندقية اتهاماته صوب المسلمين من جديد!!

على خلفية التصريحات الأخيرة للمرشح الجمهوري المحتمل للانتخابات الرئاسية الأمريكية 2016، دونالد ترامب، وجهت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تحذيرات بخصوص خطابات الحملة الانتخابية المتتالية، والتي حسب المفوضية باتت تضر وبشكل كبير، باللاجئين السوريين المتواجدين بالولايات المتحدة الأمريكية.

وحسب ميليسا فليمينغ، الناطقة الرسمية باسم المفوضية، فإن التصريحات والخطابات التي يتبناها بعض المرشحين للانتخابات الأمريكية الرئاسية المقبلة، أصبحت تضر باللاجئين السوريين الذين استقبلتهم الولايات المتحدة الأمريكية، في إطار “أزمة اللاجئين” التي تعرفها عدة دول أوروبية منذ أشهر.

وبخصوص التصريحات الأخيرة لدونالد ترامب، الذي بات معروفا بـ “تصريحاته المعادية للإسلام والمسلمين”، أعربت فليمنغ عن قلقها بشأن تأثير هذا النوع من الخطابات، حيث أوضحت بالقول “نحن قلقون من أن الخطاب المستخدم في الحملة الانتخابية يعرض للخطر برنامجا مهما جدا لإعادة التوطين يستهدف أناسا في وضع هش جدا، ضحايا الحروب التي لا يستطيع العالم وقفها”.

هذا وخلفت تصريحات ترامب، الذي دعا من خلالها إلى منع المسلمين من الدخول إلى الولايات المتحدة الأمريكية في حال أصبح رئيسا للبلاد، موجة من ردود الفعل الساخطة، حيث هاجمه منافسه في الحزب الجمهوري، جيب بوش واصفا إياه بـ “المختل عقليا”.

وإلى جانب بوش، أكد نائب الرئيس السابق، ديك تشيني أن التصريحات التي يدلي بها دونالد ترامب تناقض المبادئ التي تدافع عنها الولايات المتحدة الأمريكية وتؤمن بها.

ومن جهته، عبر كل من البيت الأبيض ومنظمة الأمم المتحدة عن استنكارهما لتصريحات ترامب، والتي انتقد فيها المسلمين واتهمهم من خلالها بـ “غرس الكراهية” تجاه الولايات المتحدة.

وفي المقابل وصف جون كاسيك، منافس ترامب في السباق للرئاسة، تصريحات هذا الأخير بـ “المشينة”.

هذا وتزايدت حدة الخطاب المناهض للمسلمين في الولايات المتحدة الذي يتبناه دونالد ترامب في الفترة الأخيرة، خاصة بعد الهجوم المسلح الذي نفذه سيد فاروق وزوجته تاشفين مالك في منشأة لذوي الاحتياجات الخاصة في ولاية كاليفورنيا، والذي أودى بحياة 14 شخصا.

إقرأ أيضا:ماذا بعد أن طالت هرطقات ترامب حق المسلمين في التعبد؟