الرئيسية / دولي / بعد التمسك بإسقاط بشار الأسد..أردوغان يتراجع عن مواقفه
erdogan

بعد التمسك بإسقاط بشار الأسد..أردوغان يتراجع عن مواقفه

يبدو أن مواقف بعض الساسة تجاه الرئيس السوري بشار الأسد قد عرفت تغيرا ملحوظا، فبعد تصريحات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، والتي أكد من خلالها أن حل الأزمة السورية لا يتطلب تنحي الأسد فورا عن السلطة، جاء دور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي قال أن بشار الأسد يمكن أن يكون جزءاً من مرحلة انتقالية في إطار حل الأزمة السورية.

وجاءت تصريحات أردوغان، لتعارض مواقفه تجاه للرئيس السوري، والتي على مدى أربع سنوات كانت تتسم بالمعارضة الشديدة لبشار الأسد وحكومته.

وأشار أردوغان أن حل الأزمة السورية يمكن أن يتم عن طريق عملية انتقالية، مضيفا أن هذه الأخيرة يمكن أن تحصل بوجود الرئيس الحالي أو برحيله.

وتأتي هذه التصريحات المفاجئة بغد أشهر قليلة فقط على المحادثات التركية الإيرانية بخصوص الأزمة السورية، والتي انتقد من خلالها أردوغان بشدة نظام الأسد، مشيرا إلى أنه من المستحيل إحلال السلام بسوريا دون تنحي الأسد عن السلطة.

إقرأ المزيد:روحاني يتباحث مع الأتراك الأوضاع بسوريا

هذا وكانت تركيا من بين الدول التي عارضت بقاء الرئيس السوري بشار الأسد في السلطة، والذي حملته إلى جانب عدد من الدول مسؤولية الحرب التي تعرفها الأراضي السورية، والتي أدت إلى نزوح الملايين باتجاه أوروبا.