الرئيسية / دولي / 80 % من الأمريكيين مستعدون لوضع امرأة في رئاسة البيت الأبيض
البيت الأبيض

80 % من الأمريكيين مستعدون لوضع امرأة في رئاسة البيت الأبيض

أظهر استطلاع للرأي أجرته شبكة CNN بالتعاون مع مركز أبحاث “ORC” أن 80% من الأمريكيين يشعرون أن بلادهم مستعدة لوضع امرأة في رئاسة البيت الأبيض.

وأضاف الاستطلاع أن 90% من الناخبين الديمقراطيين يوافقون على تولي امرأة رئاسة الولايات المتحدة، مقابل 68% بين الجمهوريين.

وأكد الاستطلاع ارتفاع النسبة بمقدار 20% خلال 10 سنوات، مشيرا إلى أن النسبة كانت 60% عام 2006، عندما كانت هيلاري تسعى إلى الحصول على بطاقة حزبها للترشح في انتخابات عام 2008 التي حصل عليها باراك أوباما.

وكشف الاستطلاع نتيجة أخرى مفاجئة، وهي أن الرجال على استعداد أكثر من النساء لهذا الأمر، حيث بنسبة بلغت 83% بين الرجال مقابل 76% بين النساء.

وبسؤال الأشخاص الذي شاركوا في الاستطلاع عن مدى أهمية رؤيتهم امرأة تحكم الولايات المتحدة، خلال وجودهم على قيد الحياة، أجاب 31% بأنها أولوية مهمة جدا، وكانت النسبة بين الديمقراطيين 54% مقابل 13% بين الجمهوريين، و35% بين النساء مقابل 25% بين الرجال.

وأجرت CNN الاستطلاع بالتعاون مركز أبحاث “ORC” لاستطلاعات الرأي، في الفترة من 24 إلى 27 فبراير، على عينة عشوائية من الأشخاص الذين لديهم حق التصويت في انتخابات الرئاسة الأمريكية، بلغ عددها 1001 شخص، وبهامش خطأ يتراوح بين موجب أو سالب 3 نقاط مئوية.

جدير بالذكر أن هيلاري كلينتون حسمت في وقت سابق فوزها بولاية نيفادا الأمريكية على حساب أقرب منافسيها، بيرني ساندرز، في إطار الحملة الانتخابية داخل الحزب الديمقراطي.

وتفوقت السيدة الأولى السابقة على خصمها، بفارق ضئيل لتظفر بنتيجة المرحلة الثالثة من السباق المفضي إلى ترشيح الحزب الديمقراطي للانتخابات الرئاسية.

 

إقرأ أيضا: هيلاري كلينتون تفوز بولاية نيفادا على حاسب بيرني ساندرز