الرئيسية / أحوال الناس / حالة استنفار امني بمحطة القطار ببرشيد بسبب قنينة غاز صغيرة
القطار

حالة استنفار امني بمحطة القطار ببرشيد بسبب قنينة غاز صغيرة

عاشت مختلف الأجهزة الأمنية بمدينة برشيد، منذ ليلة الجمعة الماضي وإلى غاية صباح السبت، حالة من الاستنفار بسبب اشتعال النيران في قنينة غاز صغيرة الحجم بقطار المسافرين القادم من مدينة مراكش في اتجاه فاس.

وقالت يومية” الأخبار” التي أوردت الخبر في عددها الصادر ليوم الاثنين، إن حركة سير القطارات عرفت توقفا اضطراريا لمدة 45 دقيقة مخافة وقوع كارثة، ليبقى البحث متواصلا عن قنينة الغاز إلى أن تم العثور عليها من طرف أحد أعوان المكتب الوطني للسكك الحديدية على بعد حولي 500 متر من محطة القطار، حيث تم إرسالها من طرف مصالح أمن المدينة إلى المختبر الوطني للشرطة العلمية والتقنية التابع للمديرية العامة للأمن الوطني.

واستنادا لمفس الصحيفة، فإن فصول هذا الحادث تعود إلى مساء الجمعة حينما تقدم أحد المسافرين إلى مسؤولي محطة القطار ببرشيد، وأخبرهم أن أحد ركاب القطار المذكور كان بصدد إعداد الشاي باستعماله قنينة غاز صغيرة الحجم، ليتفاجأ باشتعال النيران فيها وأنه قام برميها من نافذة القطار قبل دخوله المحطة.

إقرأ ايضا:انفجار قنينة غاز يؤدي إلى انهيار منزل بالرباط