الرئيسية / المغرب الكبير / أبو حفص الموريتاني يطعن في الخلافة الباطلة لداعش
abohafss

أبو حفص الموريتاني يطعن في الخلافة الباطلة لداعش

أوضح  محفوظ ولد الوالد الملقب أبو حفص الموريتاني في مقابلة أجرتها معه قناة الآن، بأن الخلافة التي أعلنت عنها جماعة الدولة الإسلامية في الشام والعراق خلافة لم تكتمل شروطها، ولم تتوفر لها المقومات اللازمة. وبالتالي لا تعتبر الخلافة الإسلامية التي نتطلع إليها جميعا، ويتمنون أن تقوم حتى يجتمع شمل الأمة ـ حسب تعبيره.

و قال ولد الوالد إن الخلافة لا يمكن أن تنعقد لأي كان دون البيعة لأهل الحل والعقد، مؤكدا أنه لم يسمع أحدا من أهل العلم البارزين بايع البغدادي واعترف بخلافته، وبالتالي لا يعتقد أن خلافة البغدادي هي الخلافة التي يتطلع إليها المسلمون .
وأكد ولد الوالد أن الخلافة غائبة منذ زمن بعيد بسبب تخلي المسلمين عن دينهم وتركهم التمسك بكتاب الله وسنة رسوله..وقد نتج عن هذا الغياب أن كثيرا من المتحمسين والمندفعين الذين لا يدركون أهمية وقيمة الخلافة يسارعون بين الحين والآخر إلى إقامة خلافات لم تكتمل شروطها ولم تتوفر مقوماتها .
وأضاف ولد الوالد أنه لا شك أن جماعة داعش دخلت في حروب أريقت فيها الدماء وانتهكت فيها الحرمات، ومن هنا أنصح الجماعات الإسلامية في أن تتقي الله في من يقول لا إله الله، وأن تكلف أسلحتها عن أهل القبلة وأهل الملة، وأن تتداعى إلى الصلح فيما بينها، وأن تتعاون على البر والتقوى . حسب قوله.
وأشار ولد الوالد إلى أن داعش قامت بأمور ثابتة منكرة ويجب إنكارها، وأن أتباعها فرضوا على الناس مبايعتهم والسمع والطاعة، كما أن تأثيمها لمن يرفض خلافتها مبني على مقدمات فاسدة .
وصرح باختلافه مع داعش في كثير من المواقف الفكرية والسياسية والسلوكية، ولكنه يرجو أن لا يقول فيهم إلا حقا وعدلا. ومنها قتل الصحفيين الذي لا يجوز بدون جرم. يقول ولد الوالد.