الوردي: تعدد المتدخلين يعيق إنجاز مشاريع صحية بالبيضاء

أكد الحسين الوردي وزير الصحة، أن سكان منطقتي بوسكورة ومديونة التابعتين لجهة الدارالبيضاء سطات، سيستفيدون عما قريب من خدمات المركزين الطبيين اللذين تجري الأشغال بهما حاليا.

وقال الوردي في جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية بمجلس النواب، اليوم (الثلاثاء) ”أعدكم في 2016 سيكون المركزان جاهزان، فحاليا بدأن شراء اللوازم والأجهزة، والأشغال جارية على قدم وساق”.

وتحدث في الوقت ذاته، عن المشاكل التي تعيق إنجاز عدد من المشاريع الصحية بالدارالبيضاء وتبطئ أشغالها، وعلى رأسها تعدد المتدخلين، الذي يطرح مشكل التتبع.

وتعقيبا على مداخلة لأحمد بريجة البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، بخصوص تعثر تأهيل القطاع الصحي بمجموعة مناطق في العاصمة الاقتصادية مثل أحياء الحي المحمدي وسيدي مومن ومولاي رشيد، أوضح وزير الصحة أن السبب في ذلك يرجع لمشاكل تواجهها الوزارة في تعاملها مع الشركات التي تكلف بإنجاز هذه المشاريع قائلا” كنواجهو مشاكل مع الشركات اللي كتاخذ المارشي، مرات كترجع تدعينا طالبة مبالغ أكبر فكيتعثر المشروع”، ”لكن كنديرو اللي فجهدنا باش تمشي المشاريع ومتوقفش” يضيف الوردي.

إقرأ أيضا: البيضاء مقبلة على استقبال مستشفيات جديدة بهذه المناطق

اقرأ أيضا

هيئة الأطباء تضع مطالبها المهنية المستعجلة على طاولة أيت الطالب

بدأ الائتلاف الوطني لأطباء القطاع الحر، اجتماعاته لمناقشة مستقبل الشراكة بين القطاعين العام والخاص بمجال …

نقابات الصحة تضع مطالب جديدة على طاولة أيت الطالب

أكدت الجامعة الوطنية للصحة، تشبثها بمضامين محضري الاتفاق والاجتماع المترتبين عن الحوار الاجتماعي. ودعت نقابة …

هذا هو موعد انطلاق التجارب الشاملة للخطين الثالث والرابع لطراموي البيضاء

أعلنت شركة البيضاء للنقل عن انطلاق التجارب الشاملة لمشروع الخطين الثالث والرابع لطرامواي الدارالبيضاء ابتداء من يوم 19 فبراير الجاري بوتيرة مرور عالية للقاطرات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *