الداودي

الموت يفجع عبد الله الداودي

فجع الفنان المغربي عبد الله الداودي، اليوم الجمعة، موت والده، بعد معاناة مع المرض.

وأعلن عبد الله الداودي عن هذا الخبر، عبر حسابه الشخصي بموقع تبادل الصو والفديوهات “إنستغرام”.

ونشر الداودي، عبر ذات المنصة، صورة جمعته بوالده بداخل إحدى المصحات، وعلق قائلا: “والدي في ذمة الله”.

وأضاف: “بسم الله الرحمن الرحيم يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي.. صدق الله العظيم… الله يرحمك يالحاج ويسكنك فسيح جناته”.

وفو إعلانه عن الخبر، انهالت التعازي على الفنان الشعبي عبد الله الداودي، من طرف أصدقائه وزملائه الفنانين وكذا نشطاء “السوشل ميديا”، داعين الله أن يتغمد والده بالرحمة والمغفرة.

اقرأ أيضا

الصديقي:أفضل أن أموت وسط أسرتي وليس فوق الخشبة

من أين يبدأ الحديث مع الطيب الصديقي، هل من المسرح وهو رائده؟ أم من الرسم …

بالفيديو. فضيحة مدوية في برنامج “لوحتي” تشعل النار على الوزير الداودي

بث الناشط المتخصص في مجال المعلوميات، أمين رغيب، فيديو عى قناته "المحترف"، تحت عنوان: " فضيحة وزارة التعلم العالي المغربية وبرنامج لوحتي إياكم وشرائها"، يوضح فيه عدم جودة بعض أنواع اللوحات الالكترونية المعروضة للبيع على بوابة برنامج "لوحتي" على الأنترنت، ويكشف، (رغيب) عن معطيات حولها (اللوحات) ومكان إنتاجها وأثمانها الأصلية، والتي قال "إنها لا تنطبق والأثمنة المعروضة على للطلبة، أو الجودة التي تم التسويق لها".

الموت يغيب الناقد السينمائي المغربي مصطفى المسناوي في القاهرة

اختطف الموت صباح اليوم في القاهرة الناقد السينمائي المغربي المعروف مصطفى المسناوي، بعد ازمة قلبية ألمت به، عن عمر 62 سنة، وهو في عز نضوجه الإبداعي ككاتب ترك وراءه رصيدا مهما من الكتابات والترجمات.