بنسعيد يطلق النسخة الثانية للمشروع الوطني للقراءة

انطلق الموسم الثاني للمشروع الوطني للقراءة،” بعد القارئ الماسي” تحت شعار “المغرب بألوان المعرفة”.

وأطلقت وزارة الثقافة مشروع الوطني للقراءة، “بعد القارئ الماسي” (البعد الثاني من الأبعاد الأربعة للمشروع الوطني للقراءة)، سيشهد منافسة في القراءة يشارك فيها طالبات وطلبة الجامعات العمومية والخصوصية والمعاهد العليا والمدارس العليا للتكوين.

ويروم هذا المشروع تنمية الوعي بأهمية القراءة وتمكين الأجيال من مفاتيح الابتكار، ودعم القيم الوطنية والإنسانية، وذلك من خلال مشروع ﺛﻘﺎﻓﻲ تنافسي ﻣﺴﺘﺪام ﻳﻬﺪف إﻟـﻰ ﺗﻮﺟﻴﻪ أﻃﻔﺎل اﻟﻤﻐﺮب وشبابه لمواصلة اﻟﻘﺮاءة اﻟﻮﻇﻴﻔﻴﺔ اﻹﺑﺪاﻋﻴﺔ اﻟﻨﺎﻗﺪة.

وتحتضن جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء ، هذا المشروع البناء بغية مواجهة آفة العزوف عن القراءة، خلال الفترة الماضية.

وأوضحت جامعة الحسن الثاني أن هذا المشروع من شأنه العمل على إحداث العديد من الأندية، تعنى بالقراءة على غرار تلك التي تتوفر عليها.

وأكدت في الأخير أن الهدف من المسابقة، هوالمساهمة في القضاء على ظاهرة العزوف عن القراءة.

اقرأ أيضا

بعد افتتاحها.. بنسعيد يكشف برنامج دور الشباب والثقافة

افتتحت عدد من دور الشباب والثقافة، بعدد من مدن المملكة. وأعلنت وزارة الثقافة والشباب والتواصل …

المعرض الدولي للنشر والكتاب

الإعلان عن موعد الدورة 29 من المعرض الدولي للنشر والكتاب

أعلنت وزارة الشباب والثقافة والتواصل، عبر موقعها الرسمي، عن موعد الدورة الـ29 من المعرض الدولي …

بعد مقترحات.. بنسعيد يكشف مستجدات جائزة المغرب للشباب

صادق مجلس الحكومة المنعقد اليوم الخميس، على مشروع مرسوم، يحدث بموجبه جائزة وطنية تحت إسم …