الرئيسية / رياضة / الصحافة الجزائرية تواصل الهجوم على حليلوزيتش
9155700f9dd32a164b8aa4ae7b4e0146

الصحافة الجزائرية تواصل الهجوم على حليلوزيتش

واصلت الصحف الجزائرية انتقاداتها اللاذعة لأداء المنتخب الجزائري ومدير الفني البوسني وحيد خليلوزيتش، خلال المباراة التي جمعت بينهم وبين بلجيكا في افتتاح المجموعة الثامنة من بطولة كأس العالم 2014 والمقامة بالبرازيل.
وتحت عنوان «وحيد كذب علينا» اعتبرت صحيفة «كومبيتسيون» المتخصصة والناطقة بالفرنسية أن ما حدث للمنتخب الجزائري يمثل «خيبة أمل» مشيرة إلى أن «المنتخب الوطني سقط أمام بلجيكا وتلقى هزيمة منطقية 2-1».
ورأت الصحيفة أن الهزيمة من الصعب حدوثها وقبولها، خاصةً في ظل الظروف التي كانت مواتية للمنتخب الوطني في إمكانية تحقيق الفوز خلال أحداث المباراة.
صحيفة الشروق بدورها انتقدت أسلوب المدرب، وفتحت عنوان «وتتأجل الفرحة»، قالت: «لقد أخفق المنتخب الوطني في أول مباراة له في نهائيات كأس العالم بالبرازيل أمام المنتخب البلجيكي المرشح الأول في المجموعة الثامنة، ولم يتمكن المنتخب الوطني من الحفاظ على تقدمه في الشوط الأول وانهار في ربع الساعة الأخير من الشوط الثاني». وتابعت: «مبولحي أنقذ الخضر من الكارثة وخليلوزيتش خيّب الجزائريين».
أما صحيفة «النهار»، فكتبت تحت عنوان «وألفنا الخسارة»، وقالت: «فشل المنتخب الوطني الجزائري في تحقيق نتيجة إيجابية في افتتاح مبارياته ضمن نهائيات كأس العالم الجارية بالبرازيل، في مباراة كان بإمكان المنتخب الوطني الخروج منها على الأقل بنقطة التعادل بالنظر إلى الوجه الذي ظهر به خاصة خلال المرحلة الأولى، قبل أن ينهار بشكل مفاجئ خلال المرحلة الثانية».