الرئيسية / سياسة / بنكيران يقيل صحافيا سأله حول فضيحة ” شوكولاطة الكروج”
d314d558a192d866e3e742f6f232cc6f

بنكيران يقيل صحافيا سأله حول فضيحة ” شوكولاطة الكروج”

قالت يومية ” الأخبار” في عددها الصادر غدا الأربعاء، أنها علمت من مصادر مطلعة، أن رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، يشن حملة تطهير داخل جريدة ” التجديد”، الناطقة باسم حركة التوحيد والإصلاح، الذراع الدعوية لحزب العدالة والتنمية، بطرد الصحافيين” المزعجين”، الذين لايسايرون الخط التحريري للجريدة، والمساند للتجربة الحكومية.
وبلغ عدد ضحايا الحملة التطهيرية إلى الآن ثلاثة صحافيين ومستخدمة إدارية، في ظرف أقل من سنة.
وكشفت المصادر عن وجود صحافيين آخرين  في لائحة الانتظار، مما خلق جو الاستياء داخل هذه المؤسسة الإعلامية المقربة من الحكومة.
هذا، وتعتزم الحسنية مداطي علمي، المستخدمة الإدارية التي تم طردها  من الجريدة بداية الأسبوع الماضي، اللجوء إلى القضاء لاسترجاع حقوقها،خاصة وأنها اشتغلت بالجريدة منذ ازيد من 10 سنوات.
وذكرت المصادر، ان طرد الصحافي بابا حيدة، من الجريدة، راجع إلى طرحه سؤال باسم الصحيفة، على رئيس الحكومة، في لقاء نظمته المدرسة الوطنية للإدارة، حول موقفه من حركة 20 فبراير في ذكراها الثالثة،كما طرح سؤالا حول صمته عن فضيحة “فاتورة الشوكولاطة”، التي تورط فيها الوزير عبد العظيم الكروج.