الرئيسية / سلايد شو / ” التقدم والاشتراكية” يفصل قياديا طالب بافتحاص مالية الحزب
نبيل بنعبد الله

” التقدم والاشتراكية” يفصل قياديا طالب بافتحاص مالية الحزب

اتخذت اللجنة الوطنية للمراقبة السياسية والتحكيم لحزب التقدم والاشتراكية، قرار العزل من صفوف الحزب في حق عزيز الدروش، عضو اللجنة المركزية، وذلك بتاريخ 17يونيو 2015 .

وبرر الحزب المذكور قراره، في حق الدروش، بأنه تم “بناء على عدم انضباطه الحزبي والإخلال بالضوابط الحزبية كما ينص عليه  القانون الأساسي للحزب”، حسب بلاغ تلقى موقع ” مشاهد 24″ نسخة منه.

وبارتباط بالموضوع، نشرت جريدة “المساء” في عددها  الصادر اليوم الجمعة  مقالا عنونته ب” قيادي في التقدم والاشتراكية يقدم طلبا رسميا لجطو لافتحاص مالية الحزب”.

ومما جاء في المقال، أن قياديا في حزب التقدم والاشتراكية، وفي سابقة من نوعها، قدم  طلبا إلى الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، يقضي بافتحاص مالية الحزب، في الفترة الممتدة بين 2010 و2014، معتبرا الخطوة التي أقدم عليها عادية، وتروم ضبط جميع الحسابات للحزب ومعرفة كيفية التصرف في ماليته.