الرئيسية / سلايد شو / برلماني أوروبي: يتعين على البرلمان الأوروبي الانخراط لصالح تسوية لنزاع الصحراء
العيون

برلماني أوروبي: يتعين على البرلمان الأوروبي الانخراط لصالح تسوية لنزاع الصحراء

أكد البرلماني الأوروبي الاشتراكي، جيل بارنيو، أنه يتعين على البرلمان الأوروبي الانخراط لصالح تسوية لنزاع الصحراء، بالنظر إلى مخاطر الغش بتندوف والتهديد الإرهابي بالمنطقة.

وصرح بارنيو، اليوم الثلاثاء، عشية الزيارة التي يعتزم القيام بها للمغرب، إلى غاية 10 أبريل الجاري، على رأس وفد برلماني أوروبي، بأنه “بين مخاطر تحويل المساعدات الإنسانية بتندوف والتهديدات الإرهابية المتنامية أكثر في الجنوب من طرف تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، يتعين على البرلمان الأوروبي الانخراط لصالح تسوية لنزاع الصحراء”.

وأكد البرلماني الأوروبي الفرنسي، باعتباره رئيسا لمجموعة الصداقة بين المغرب والاتحاد الأوروبي، أنه يأمل في انخراط هذا الأخير لصالح تسوية لنزاع الصحراء. وقد عبر جيل بارنيو دوما عن مساندته لمخطط الحكم الذاتي، الذي عرضه المغرب سنة 2007 على الأمم المتحدة من أجل إيجاد حل نهائي للنزاع الإقليمي حول الصحراء، نظرا لكونه “أفضل مقترح على طاولة المفاوضات”، في الوقت الراهن. وأشار إلى أن الصحراء ستكون في صلب المحادثات التي سيجريها أعضاء الوفد البرلماني الأوروبي مع المسؤولين المغاربة وبعض الفاعلين السياسيين والجمعويين بالرباط والعيون.

وأوضح أن السبب من وراء ذلك هو التقرير الأخير للمكتب الأوروبي لمحاربة الغش، الذي سلط الضوء على نزاع الصحراء و الانحرافات التي قد تنجم عنه، وخاصة تحويل المساعدات الدولية الموجهة إلى مخيمات تندوف.

وأضاف أن المحادثات ستتناول أيضا تعزيز الشراكة الاستراتيجية التي تجمع بين المغرب والاتحاد الأوروبي، مبرزا أن التقرير الأخير حول تتبع سياسة الجوار الأوروبية، الذي تم نشره في نهاية مارس الماضي، أكد مجددا على العلاقة الخاصة والممتازة بين الشريكين، والتي يعد الوضع المتقدم أفضل تجسيد لها.

وشدد البرلماني الأوروبي، في هذا الصدد، على أهمية أن تكون للبرلمانيين الأوروبيين رؤية ملموسة للتقدم الديمقراطي والاقتصادي الذي حققه المغرب، وكذا معاينة الميادين المتعددة التي يواكب فيها الاتحاد الأوروبي المملكة من الناحية المالية.

وأكد أن المغرب يعد واجهة ديمقراطية بالنسبة للعالم العربي “ويتعين علينا أن نعمل باستمرار على إبرازه هنا في أوروبا. ولذلك فإن الوفد البرلماني الأوروبي يضم برلمانيين من كافة التيارات السياسية، والذين سينقلون إلى فرقهم البرلمانية جهود وانخراط المغرب في درب الديمقراطية ودولة الحق والقانون واحترام حقوق الإنسان”.

الصورة: مدينة العيون كبرى حواضر الصحراء المغربية.

loading...