الرئيسية / عالم المرأة / الأظافر تتلألأ ببريق الذهب والفضة في موسم الأعياد
201412240403274

الأظافر تتلألأ ببريق الذهب والفضة في موسم الأعياد

يمثل طلاء الأظافر ذو الألوان المعدنية أحدث صيحات عالم التجميل في موسم الأعياد الحالي ليمنح المرأة إطلالة ملكية تجعلها نجمة الحفلة.

أوضحت مجلة “فرويندين” الألمانية أن الأظافر تتلألأ هذا الموسم ببريق الذهب أو الفضة أو البرونز أو تتحلى بالجزيئات اللامعة والبراقة، ما يُضفي على الأظافر لمسة ساحرة تخطف الأنظار.

وأضافت المجلة المعنية بشؤون الجمال والموضة أن طلاء الأظافر المعدني لا يناسب فقط الحفلات وموسم الأعياد، وإنما أنشطة الحياة اليومية المختلفة أيضاً؛ حيث أنه يُضفي لمسة فخامة ورقي على الملابس التي تتحلى بالهدوء والبساطة، كالتي تكتسي بالأسود أو الرمادي أو الأزرق البحري.

كما أنه يمنح الإطلالة البيضاء الكاملة مظهراً يشع حيوية وبهجة. وأشارت “فرويندين” إلى أنه يمكن للمرأة الباحثة عن إطلالة جريئة وصارخة مزج طلاء أظافر يزدان بأحد الألوان المعدنية مع طلاء أظافر يتلألأ بالجزيئات البرّاقة، مع مراعاة وضع طبقة من طلاء الأساس (Base Coat) أولاً.

وعن كيفية إزالة طلاء الأظافر المعدني بعد التألق به في المناسبات الاحتفالية، أوضحت “فرويندين” أنه يتم غمس قطعة قطنية في مزيل طلاء الأظافر المحتوي على مادة الأسيتون، ثم لفها حول الظفر، وبعد ذلك يتم تغليف الظفر برقاقة من الألومنيوم، وتركها لبعض الوقت، ثم إزالة الرقاقة والقطعة القطنية.