الرئيسية / دولي / بحر ايجه يلفظ رضيعا آخر على الشواطئ اليونانية

بحر ايجه يلفظ رضيعا آخر على الشواطئ اليونانية

بعد النهاية المأساوية التي تعرض لها الرضيع السوري رفقة أخيه ووالدتهما في مياه المتوسطي، لاقى رضيع آخر نفس المصير في بحر ايجه، لتلقي به الأمواج على شواطئ جزيرة اغاتونيسي اليونانية.

وحسب ما نقلته كالة رويترز للأنباء، فقد عثرت قوات خفر السواحل اليونانية اليوم السبت على الرضيع، الذي كان رفقة والديه اللذين وصلا إلى اغاتونيسي قادمين على مثن قارب من تركيا.

وعملت السلطات المحلية على نقل الرضيع على وجه السرعة إلى المستشفى على أمل يتم إنقاذه، إلا أن الأطباء أكدوا أن الطفل قد فارق الحياة منذ مدة.

إقرأ المزيد:اليونان: إنقاذ 4000 مهاجر غير شرعي من بحر إيجه

هذا ويذكر أن أمواج المتوسطي قد ألقت بجثة الرضيع السوري البالغ من العمر 3 سنوات يوم الأربعاء المنصرم، والذي غرق، إلى جانب أخيه ووالدته وعدد من اللاجئين، في البحر بعد أن انقلب القارب الذي كانوا على متنه قادمين من تركيا.

loading...