الرئيسية / دولي / الرئيس السوداني يزور موريتانيا متحديا مذكرة اعتقال دولي
عمر-البشير-800x400-660x330

الرئيس السوداني يزور موريتانيا متحديا مذكرة اعتقال دولي

غادر الرئيس السوداني عمر البشير، اليوم الأحد، إلى موريتانيا متحديا مذكرة الاعتقال الصادرة بحقة من المحكمة الجنائية، وذلك للمشاركة في قمة السور الأخضر التي تنظمها الوكالة الإفريقية للسور الأخضر وتضم 11 بلدا. حسبما ذكرت وكالة السودان للأنباء.
وقالت وكالة الأنباء السودانية الرسمية “توجه المشير عمر البشير رئيس الجمهورية ظهر اليوم إلى العاصمة الموريتانية نواكشوط مترئسا وفد السودان المشارك في أعمال القمة الرابعة العادية للوكالة الإفريقية للسور الأخضر الكبير التي يبدأ أعمالها اليوم وتستمر لمدة يومين”.
وكانت جنوب إفريقيا رفضت الشهر الماضي اعتقال البشير على الرغم من إصدار محكمتها العليا أمرا بذلك ومطالبة الجنائية الدولية لها.
ووفقا لنظام روما الخاص بالمحكمة فإن الدولة الموقعة عليه ملزمة باعتقال المطلوب للمحكمة حال وصوله لأراضيها.
وسبق أن أصدرت المحكمة الجنائية الدولية مذكرتي اعتقال بحق البشير في عامي 2009 و2010 بتهمة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور المضطرب غرب السودان.
إلا أن موريتانيا من الدول غير الموقعة على اتفاقية روما التي أسست المحكمة الجنائية الدولية.
ووفقا لنظام روما الخاص بالمحكمة فان الدولة الموقعة عليه ملزمة باعتقال المطلوب للمحكمة حال وصوله لأراضيها.
وزار البشير عدة بلدان عربية وإفريقية رغما عن مذكرتي الاعتقال، وموريتانيا غير موقعة على اتفاقية روما التي أسست المحكمة الجنائية الدولية.
وتهدف الوكالة الأفريقية للسور الأخضر إلى إنشاء غطاء نباتي يسهم في وقف زحف الرمال والتصحر عبر دول جنوب الصحراء، وذلك من خلال تشجير مناطق تشكل حزاما أخضر يمتد من موريتانيا إلى جيبوتي بطول 7000 كلم وبعرض 15 كلم ضمن المنطقة الصحراوية الساحلية.