الرئيسية / أحوال الناس / تشييع جنازة الشرطي شختونة في أجواء مهيبة في طنجة
سحل رجل شرطة واحد

تشييع جنازة الشرطي شختونة في أجواء مهيبة في طنجة

شيّع رجال الأمن في مدينة طنجة أمس الخميس جنازة زميلهم شرطي المرور رشيد شختونة، الذي توفي متأثّرا بجراحه بعد سحله أول أمس الأربعاء من طرف سائق سيارة للنقل السري لمسافة تزيد عن المائتي متر.

حضر الجنازة التي مرّت في جوّ مهيب، يملؤه الحزن و الأسى لرحيل رجل شرطة كان ضحية آدائه للواجب المهني، إلى جانب عائلة الراحل، كلّ من والي الأمن في مدينة طنجة، و المسؤولون الأمنيون للدوائر الأمنية في المدينة.

و ألقى المشيّعون من أهالي و أصدقاء شختونة كلمة في حقه، مشيرين أنه كان يتمتع بسمعة طيبة وكان محبوبا من الجميع لما  له من حسن الخلق.

الراحل رشيد شختونة، الأب لثلاثة أطفال، كان حسب شهادة زملائه في العمل من بين العناصر الأمنية المشهود لها  بالخبرة والحنكة و التفاني في العمل منذ التحاقه بسلك الشرطة وبمدينة طنجة قبل  سنوات.